أسباب تشنج الرقبة

كتابة فريدة مهدي - تاريخ الكتابة: 8 يونيو, 2023 6:18
أسباب تشنج الرقبة

أسباب تشنج الرقبة سوف نتحدث كذلك عن كيف تعالج تشنج الرقبة بطريقة طبيعية سريعة؟ وكم يستمر تشنج عضلة الرقبة؟ ومتى يكون تشنج الرقبة خطير؟ والأمراض التي تسبب الم الرقبة من الخلف كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

أسباب تشنج الرقبة

-يتسبب تهيج جذر العصب، التوتر، الارهاق، التحدب والإصابة المَصعية (whiplash injury) في تشنج عضلات الرقبة، كما يتسبب تشنج عضلات الرقبة، خاصةً العضلات الرقبية الخلفية، في ألم محسوس في منطقة التشنج وعادةً ما يزداد هذا الألم مع حركة الرقبة.
-يمكن لشد عضلات الرقبة أن تؤثر في الأذن والرأس، وغالباً ما يحدث الشد في عضلات الرقبة نتيجة لاتخاذ وضعيات خاطئة مثل استخدام الحاسوب وتنزيل الرأس لفترة طويلة، أو النوم او الجلوس بوضعية خاطئة تؤثر في عضلات الرقبة التي يمر من حولها الكثير من الأعصاب التي تغذي مناطق مختلفة في الرأس، مما قد يسبب الضغط على هذه الأعصاب والشعور.

كيف تعالج تشنج الرقبة بطريقة طبيعية سريعة؟

-العلاج
-التحفيز الكهربائي للأعصاب عبر الجلد. توضع مسارٍ كهربية على الجلد بالقرب من المناطق المؤلمة لتوصيل نبضات كهربائية صغيرة يمكنها تخفيف الألم. ومع ذلك، يوجد القليل من الأدلة على أن التحفيز الكهربائي للأعصاب عبر الجلد يعمل على علاج آلام الرقبة.
-طوق رقبة طري. قد يساعد الطوق الطري الذي يدعم الرقبة على تخفيف الألم بتخفيف الضغط عن الرقبة. ومع ذلك، في حال استخدامه لأكثر من ثلاث ساعات في المرة الواحدة أو لأكثر من أسبوع إلى أسبوعين، قد يكون ضرر الطوق أكثر من نفعه.
-العلاج الطبيعي. يستطيع اختصاصي العلاج الطبيعي تعليمك وضعية الجسم الصحيحة واستقامة العظام لممارسة تمارين تقوية الرقبة. قد يشمل العلاج الطبيعي أيضًا استخدام الحرارة والثلج وغير ذلك من الإجراءات للمساعدة على تخفيف الألم.
-الأدوية
قد تشمل مسكنات الألم مضادات الالتهاب غير الستيرويدية، مثل الأيبوبروفين (Advil و Motrin IB وغيرهما) أو نابروكسين الصوديوم (Aleve) أو الأسيتامينوفين (Tylenol وغيره). لا تتناول هذه الأدوية إلا حسب توجيهات الطبيب. فقد يؤدي الإفراط في استخدامها إلى آثار جانبية خطيرة.
إذا لم تُجدِ مسكنات الألم التي يمكنك شراؤها من دون وصفة طبية نفعًا، فقد يقترح الطبيب استخدام مضادات الالتهاب غير الستيرويدية أو مرخيات العضلات التي تُصرف بوصفة طبية.

كم يستمر تشنج عضلة الرقبة؟

تتراوح الأَعرَاض بين الخفيفة إلى الشديدة،وعادةً تتفاقم التشنجات ببطء على مدى سنة إلى خمس سنوات ثم تصل إلى ذروتها،وعند نَحو 10 إلى 20% من المرضى، تختفي التشنجات من تلقاء نفسها في غضون 5 سنوات من بدء الأَعرَاض.

متى يكون تشنج الرقبة خطير؟

-الشعور بوجود مشكلة في الأمعاء أو المثانة. ظهور كتلة أو تورم في الرقبة أو الرأس.
-انتقال الألم أو الخدران من الرقبة إلى اليدين والساقين.
-الشعور بألم شديد غير محتمل في الرقبة أو استمرار الألم لعدة أيام دون أي تحسّن.
-الشعور بألم في الرأس أو تيبّس في الرقبة. ظهور أعراض تدلّل على الإصابة بالحمى وارتفاع درجة حرارة الجسم . الشعور بالغثيان مع حدوث استفراغ.
-الشعور بألم في الرقبة نتيجة التعرض لحادث أثناء قيادة الدراجة أو السيارة أو حادث سقوط.

الأمراض التي تسبب الم الرقبة من الخلف

-التهاب المفاصل الروماتويدي
التهاب المفاصل الروماتيدي من الأمراض التي تصيب مفاصل الرقبة فيسبب تورم المفصل إلى جانب الشعور بألم شديد.
-الأزمة القلبية
الإصابة بالأزمة القلبية يمكن أن ينتج عنها ألم الرقبة وأيضًا ألم الكتف، ولكن يجب أن تظهر أعراض الأزمة القلبية الأساسية موجودة، وفي هذه الحالة لابد من سرعة التوجه إلى أقرب طوارئ لعمل اللازم.
-الفيبروميالجيا أو الألم العضلي الليفي
الألم العضلي الليفي يصيب أي عضلة من عضلات الجسم ومنها عضلات الرقبة.
-هشاشة العظام
هشاشة العظام تصيب عظام اليد والساقين ولكنها يمكن أن تصيب عظام الرقبة أيضًا.
الانزلاق الغضروفي
الغضاريف الموجودة في الفقرات والمعروفة باسم الديسك يمكن أن تسبب الضغط على الحبل الشوكي والأعصاب فينتج عنها ألم في العنق بالإضافة إلى ألم في أجزاء مختلفة من الجسم.



123 Views