أضرار النشا للحامل

كتابة عائشة الغامدي - تاريخ الكتابة: 10 مايو, 2021 9:01 - آخر تحديث : 3 فبراير, 2023 7:15
أضرار النشا للحامل

أضرار النشا للحامل نتحدث عنها من خلال مقالنا هذا كما نشير لفوائد النشا للحامل وأهم الأطعمة الممنوعة منه الحامل خلال الشهور الأولى ونصائح مختلفة لصحة الحامل.

أضرار النشا للحامل

نظرًا لأن النشا عالية السعرات الحرارية، ولا تحتوي على ألياف أو بروتين أو مغذيات، كالفيتامينات والمعادن، فإنها يمكن أن تسبب بعض الأضرار للمرأة الحامل، مثل:
– الاضطرابات المعوية للحامل كعسر الهضم أو الامساك، لأن الامعاء تحتاج لوقت طويل لهضم النشا.
– زيادة مستويات السكر في الدم، وقد ينتج عنه اصابة الحامل بمرض السكري.
– زيادة في الوزن، مما يسبب السمنة للمرأة الحامل. ارتفاع ضغط الدم مما يخفض من تدفق الدم للمشيمة ويؤثر في كمية الاكسجين والمواد المغذية التي تصل للجنين.
– تشوهات في الجنين، او الولادة المبكرة، نتيجة ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم. قد يكون تناول النشا خلال الحمل آمنًا على الصحة، لكن كما تعودتِ مع باقي الأطعمة، يُفضل استشارة الطبيب قبل إضافتها لنظامك الغذائي.

نصائح للحامل في الشهور الأولى

الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل أهم فترة للحامل، إذ تتكون فيها الأعضاء الحيوية للجنين، وتحدث داخل جسمك تدريجيًا التغيرات التي تؤهلك لاستكمال الحمل والولادة، إليك مجموعة من العادات التي يجب أن تتجنبيها في الشهور الأولى من الحمل:
– التدخين أو التدخين السلبي، فالسجائر تحتوي على المواد الكيميائية التي يمكن أن تضر بالجنين، كما أنها يمكن أن تسبب تمزق الكيس الأمنيوسي، ومن ثم يحدث الإجهاض.
-التعرض للملوثات البيئية، تجنبي التعرض للملوثات وجميع المواد السامة، التي قد توجد في الجو أو في الأدوات المنزلية مثل: منتجات التنظيف والطلاء، وحاولي الابتعاد عن استنشاق هذه السموم، لأنها تشكل خطرًا على صحة الجنين.
– التعرض للأشعة السينية أو تحت الحمراء، فهناك بعض الأشعة قد تسبب تشوهات للأجنة عند التعرض لها.
تناول أي أدوية في أثناء الحمل دون استشارة الطبيب الخاص، فبعضها يمكن أن ينتقل عبر المشيمة إلى الجنين ويسبب كثيرًا من المخاطر الصحية.
-الاستحمام في أحواض المياه الساخنة أو حمامات الساونا، فدرجات الحرارة المرتفعة المستخدمة في هذه الأماكن قد تزيد من درجة حرارة الجنين وتؤذيه، وقد تؤدي إلى الإجهاض.
تناولي فيتامينات ما قبل الولادة، بعد استشارة الطبيب المتابع لحالتك. مارسي الرياضة الخفيفة بانتظام، يمكنك مثلًا ممارسة تمارين كيجل.
-اتبعي نظامًا غذائيًا غنيًا بالفواكه، والخضراوات، وأنواع البروتين قليلة الدسم، والألياف.
– اشربي كثيرًا من الماء.
– تناولي سعرات حرارية كافية (نحو 300 سعر حراري أكثر من المعتاد).

فوائد النشا للحامل

-يقلل من احتمالية الإجهاض وخاصة في المراحل الأولى من الحمل، كما ويسهل ويزيد من احتمالية الولادة الطبيعيّة، حيث يستخدم كمثبّت للحمل، وذلك من خلال خلط كميّة مناسبة من النشا مع كوب من الماء البارد وتناوله مرة واحدة يومياً.
-يعتبر من أفضل العناصر التي تمد الجسم بالطاقة اللازمة له، ممّا يقلّل من أعراض ومشاعر التعب والإرهاق التي ترافق المرأة الحامل بشكل خاص، كما ويقلّل إلى حدّ كبير من الشعور بالدوخة والدوار.
يحتوي على نسبة عالية من البروتينات، والتي تعتبر ضرورية للحفاظ على صحّة المرأة الحامل ولضمان النموّ السليم والمتكامل لجنينها.
-يعتبر مفيداً جداً للتخلّص من مشاكل الجلد والبشرة، والتي تزيد لدى المرأة الحامل، بما فيها ظهور اللون الداكن على مناطق عديدة من الجسم، وتشققات الحمل وشحوب الوجه والبشرة وغيرها، حيث إنّ النشا يتمتع بقدرات كبيرة على تبييض البشرة وتجديد حيوية وشباب الجلد، وخاصّة في حال خلطه مع ماء الورد.
-يرافق الحمل مشاكل عديدة في الشعر، على رأسها ضعف بصيلات وجذور الشعر وجفاف فروة الرأس، وذلك نظراً لاستفادة الجنين من معظم العناصر الطبيعية التي تتناولها الأم، مما يؤدي إلى حدوث ضعف عام في الشعر، وبالتالي يتسبب في تساقطه، ومن هنا يبرز دور النشا كمقوي لجذور الشعر، كما ويرطب فروة الرأس، ويعالج تحديداً مشاكل الشعر الدهني بشكل خاص.

الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى

منتجات الألبان غير المبسترة:
كالحليب والزبادي غير المبستر والأجبان الطرية غير المبسترة، إذ إنها قد تحتوي على بكتيريا إيكولاي أو الليستيريا، التي تسبب الإجهاض وتشوهات للجنين. اللحوم المصنعة: اللحوم والدواجن النيئة أو غير الناضجة، مثل اللانشون والبسطرمة، السلامي، والببروني، والروست بيف، والهوت دوج، والبرجر.
الأسماك:
ومنها أنوع الأسماك المحتوية على نسب عالية من الزئبق مثل سمكة أبو سيف وسمك الماكريل، لأن الزئبق يؤثر في نمو الجهاز العصبي للجنين، وكذلك الأسماك النيئة وغير المطهوة جيدًا، مثل المحار والسوشي والفسيخ والرنجة.
التمر:
لا يفضل للحامل تناول التمر في الثلث الأول من الحمل، إذ إنه قد يتسبب في الإجهاض لأنه ينشط الرحم ويسهل الولادة.
الأطعمة النيئة:
كالبيض النييء، فاحرصي على عدم تناول البيض النييء غير المطبوخ جيدًا، أو الذي يدخل في صنع الكوكيز أو الكعك لاحتوائه على بكتيريا السالمونيلا.
الأطعمة المالحة:
تناولي الملح بكميات معقولة، وابتعدي عن الأطعمة المالحة وعلى رأسها المخللات، لأن زيادة الملح قد تتسبب في الإصابة بتسمم الحمل. المعلبات:
تجنبي العصائر والمشروبات الغازية المعلبة لأنها تحتوي على نسبة عالية من السكر، فمن الأفضل العزوف عنها واستخدام العصائر الطبيعية.
الكافيين:
تجنبي الشاي والقهوة والنسكافيه والمشروبات الغازية، لأن تعاطي نسب عالية من الكافيين خلال الحمل يؤثر في نمو الجهاز العصبي للجنين.
بعض الخضراوات والأعشاب:
مثل البقدونس والزعتر والشبت والقرفة أو الحلبة أو النعناع، تجنبي تناولها في الشهور الأولى من الحمل لأنها من منشطات الرحم.



1269 Views