أعراض التهاب بصيلات الشعر وعلاجه

كتابة اصالة خالد - تاريخ الكتابة: 29 مارس, 2023 8:15
أعراض التهاب بصيلات الشعر وعلاجه

أعراض التهاب بصيلات الشعر وعلاجه وعلاج التهاب بصيلات الشعر تحت الإبط والتهاب جريبات الشعر في فروة الرأس والوقاية من التهاب جريبات الشعر، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

أعراض التهاب بصيلات الشعر وعلاجه

أعراض التهاب بصيلات الشعر وعلاجه
أعراض التهاب بصيلات الشعر وعلاجه

الأعراض:

تختلف أعراض الإصابة بإلتهاب بصيلات الشعر باختلاف السبب المؤدي له وشدة الإلتهاب.
1-أعراض التهاب بصيلات الشعر البكتيري
تتمثل أعراض التهاب بصيلات الشعر البكتيري بما يلي:
-تكتل حطاطات أو بثور متزامنة مع الحكة والاحمرار في منطقة بصيلة الشعر وخصوصاً في الأجزاء التي تتعرض للإحتكاك من الجلد المحتوي على الشعر، ويكون قطر الحطاطات أقل من 5مم.
-الألم و الانتفاخ في مكان البثور والحطاطات.
-الرؤوس البيضاء للبثور دلالة على وجود قيح بداخلها.
-تمزق البثور المكونة للقيح بعد عدة أيام من تكونها.
2-أعراض التهاب بصيلات الشعر الفطري
تتمثل أعراض التهاب بصيلات الشعر الفطري بما يلي:
-حطاطات أو بثور مسببة للحكة متفرقة وحيدة الشكل تظهر بشكل رئيس في الظهر والصدر والاكتاف وقد تظهر في الوجه.
-بقع حمراء تحيط البثور أو الحطاطات.
-تقيح الحطاطات.
-تساقط الشعر بسبب في مكان تكون الحطاطات والقيح ويعتمد مدى تساقط الشعر على شدة القيح والتهاب.
3-أعراض التهاب بصيلات الشعر الفيروسي
-بثور و حطاطات حويصلية محمرة لا تسبب الحكة في أغلب الأحيان، وتكون على شكل تكتلات متفرقة.
4-أعراض التهاب بصيلات الشعر الطفيلي
-تتميز البثور والحطاطات بمظهر مشابه لإلتهاب الجلد المرافق للوردية وقد تكون كروية الشكل مشابهة للدمامل الكبيرة.
علاج التهاب بصيلات الشعر:
-لا تحتاج معظم حالات التهاب بصيلات الشعر الناتجة عن العدوى البكتيرية إلى علاج دوائي، غالباً ما تختفي البثور الناتجة من تلقاء نفسها بعد فترة من الوقت.
1-العلاجات غير الدوائية التي يمكن استخدامها في المنزل
-تنظيف المنطقة المصابة بشكل مستمر: يقوم تنظيف المنطقة المصابة بالماء الدافىء أو الصابون المضاد للبكتيريا صباحاً ومساءاً بتسريع شفاء و إختفاء البثور، ثم يجب تنشيف المنطقة بعد الانتهاء بقطعة قماش نظيفة بشكل رقيق.
-محلول الملح: يمكن استخدام الماء الدافئ والملح عن طريق مزج ملعقة من الملح مع كوبين من الماء، ثم تبليل قطعة قماش بهذا الملحلول ووضعه على المنطقة المصابة لتعقيمها.
-محلول الخل: يمكن استخدام محلول الخل الأبيض بنفس طريقة محلول الملح.
-تنظيف الأدوات الشخصية مثل الملابس والمناشف بشكل يومي.
عدم فرك المنطقة المصابة أو حلاقتها بأدوات تسبب الإحتكاك.
2-العلاج الدوائي التهاب بصيلات الشعر
-يمكن اللجوء إلى العلاج الدوائي في الحالات التي يكون انتشار البثور فيها في أكثر من منطقة على الجسم أو عدم اختفاء البثور من تلقاء نفسها بعد عدة أسابيع.
-تستخدم المضادات الحيوية الموضعية: مثل كليندامايسين و إريثرومايسين للقضاء على البكتيريا المسببة للإلتهاب.
-قد توصف المضادات الحيوية الفموية مثل سالفاميثوكسازول و تريميثوبريم، و دوكسي سيكلين في الحالات الشديدة والمتقدمة.
-يمكن استخدام غسول الوجه المحتوي على الكلُورْهِكْسيدين بشكل يومي.
-في حال وجود حكة في المنطقة المصابة، يقوم الطبيب بوصف هيدروكورتيزون موضعي لتخفيف الحكة.
-تستخدم مضادات الفطريات الموضعية مثل كيتوكونازول وإيكونازول أو الفموية مثل فلوكانزول وإيتراكونازول في الحالات التي تسببها العدوى الفطرية.
-تستخدم مضادات الفيروسات الفموية مثل أسيكلوفير وفالاسيكلوفير في حالات العدوى الفيروسية.
-يستخدم البيرمثرين الموضعي أو الميترونيدازول الفموي في حال وجود التهاب ناتج عن الطفيليات.

علاج التهاب بصيلات الشعر تحت الإبط

لا تتطلب حالات الإصابة الخفيفة بالتهاب بصيلات الشعر أيّ علاج أحيانًا، لكن قد يُصبح من الواجب علاج الحالات الشديدة أو المتكررة من المرض، وتتضمن أبرز الخيارات العلاجية الخاصة بعلاج التهاب بصيلات الشعر ما يأتي:
– الأدوية: تتوفر في الصيدليات أنواع كثيرة من الأدوية المضادة للالتهابات الفطرية والبكتيرية المسؤولة عن الإصابة بالتهاب بصيلات الشعر، كما تتوفر كذلك أدوية خاصة بعلاج أعراض الالتهاب أيضًا، وقد يصف الطبيب كريمات أو حبوب تحتوي على مضادات حيوية أحيانًا، كما قد يلزم وصف كريمات أو شامبوهات مضادة للفطريات عند بعض الحالات.
– العلاج الضوئي: تتحسن بعض حالات الإصابة بالتهاب بصيلات الشعر عند الخضوع لجلسات العلاج الضوئي المتوفرة في بعض المراكز الطبية والمستشفيات، وعادةً ما يتضمن العلاج الضوئي استخدام مواد كيمائية وأشعة ضوئية لقتل البكتيريا والفطريات المسببة للمرض.
– إزالة الشعر بالليزر: تهدف العلاجات الليزرية إلى تحطيم بصيلات أو جريبات الشعر لمنع تعرضها للالتهاب بعد ذلك.
-العلاجات المنزلية: يتحدث الخبراء عن وجود علاجاتٍ منزلية فعّالة لعلاج التهاب بصيلات الشعر

التهاب جريبات الشعر في فروة الرأس

 

التهاب جريبات الشعر هو نوع من الالتهابات التي قد تصيب جريبات الشعر الموجودة في الجلد.
وجريبات الشعر هي مناطق في الجلد تشبه الجيوب ويبزغ الشعر إلى خارج سطح الجلد منها، وفي بعض الأحيان قد تتسلل بعض أنواع البكتيريا وتعلق في داخلها مسببة التهابها، ويظهر هذا الالتهاب بعد ذلك على هيئة مناطق محمرة ومرتفعة عن سطح الجلد تشبه البثور، وهذه البثور قد:
-تكون مثيرة للحكة أو مؤلمة.
-تحتوي في داخلها على قيح من الممكن أن يتسرب منها مسببًا انتشار البثور إلى المنطقة المحيطة.
-من الممكن أن تصيب هذه الحالة أي منطقة في الجسم تحتوي على جريبات شعر، لا سيما المناطق الآتية: الوجه، والذراعين، وأعلى الظهر، وأسفل الساقين.

الوقاية من التهاب جريبات الشعر

يمكن الوقاية من التهاب الجُريبات باتباع النصائح التالية:
-اغسل بشرتك بانتظام. استخدم مناشف وجه وجسم نظيفتين دائمًا، ولا تشارك مناشفك مع الآخرين.
-اغسل ملابسك بانتظام. استخدم ماء ساخنًا مضافًا إليه صابون لغسل المناشف بأنواعها أو الملابس المهنية الملطخة بالزيت والشحم أو غيرها من الملابس الأخرى.
-تجنَّب حك جلدك أو الضغط عليه. احرص على حماية الجلد المعرض لالتهاب الجُريبات من الاحتكاك الذي ينتج عن حقائب الظهر والخوذات والملابس الضيقة.
-جفّف القفازات المطاطية بعد كل استخدام. إذا كنت ترتدي القفازات المطاطية بانتظام، اقلبها من الداخل للخارج بعد كل استخدام، واغسلها بالصابون، واشطفها وجففها جيدًا.
-تجنّب الحلاقة قدر المستطاع. إطلاق اللحية مفيد للأشخاص المصابين بالتهاب الجُريبات في الوجه، إذا لم تكن حلاقة الوجه مطلوبة.
-احلق لحيتك بحذر. إذا كنت تحلق لحيتك، فاتبع العادات التالية للسيطرة على الأعراض:
-الحلاقة بمعدل أقل من المعتاد
-غسل البشرة بماء دافئ، ووضع منظف معتدل على الوجه (مثل Cetaphil وCeraVe وغيرهما) قبل الحلاقة
-استخدام منشفة وجه أو إسفنجة تنظيف بحركة دائرية لطيفة لرفع أطراف الشعر المنغرس قبل الحلاقة
-وضع كمية كافية من دَهون الحلاقة قبل الحلاقة
-الحلاقة باتجاه نمو الشعر
-تجنّب الحلاقة القريبة جدًّا من الجلد، باستخدام ماكينة حلاقة كهربائية أو شفرة حلاقة محمية أو بعدم شد الجلد عند الحلاقة
-استخدام شفرة حادة ونظيفة، وشطفها بالماء الدافئ بعد كل سحبة
-تجنّب حلاقة موضع واحد أكثر من مرتين
-وضع دَهون الترطيب بعد الحلاقة
-تجنّب مشاركة ماكينات الحلاقة والمناشف بأنواعها
-جرّب منتجات إزالة الشعر أو الطرق الأخرى لإزالة الشعر. لكن ينبغي العلم أنها قد تسبب أيضًا تهيج الجلد.
-علاج الحالات المَرَضية ذات الصلة. إذا اكتشفت أن هناك حالية مَرَضية غير التهاب الجُريبات تحفّز الأعراض التي تشعر بها، فعليك معالجة هذه الحالة. فعلى سبيل المثال، يمكن للتعرق الزائد (فرط التعرق) أن يسبب التهاب الجُريبات. ويمكنك الوقاية من هذه الحالة عن طريق تغيير الملابس المشبعة بالعرق، والاستحمام يوميًّا واستخدام مضادات التعرق.
-لا تستخدم سوى أحواض الاستحمام الساخنة النظيفة وحمامات السباحة الدافئة. توصي أيضًا مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها بخلع ملابس السباحة والاستحمام بالصابون بعد الخروج من الماء، ثم غسل ملابس السباحة أيضًا. إذا كان لديك حوض استحمام ساخن أو حمام سباحة دافئ، فعليك تنظيفه بانتظام واستخدام الكلور حسب التعليمات الموصى بها.
-استشر الطبيب. إذا كان التهاب الجُريبات يعاودك كثيرًا، فقد ينصحك الطبيب بالسيطرة على نمو البكتيريا في الأنف. وقد تحتاج إلى مسار علاجي مدته خمسة أيام يتضمن استخدام مرهم مضاد للبكتيريا -يُصرف بوصفة طبية. وقد تحتاج إلى استخدام غسول جسم يحتوي على الكلورهيكسيدين (Hibiclens وHibistat وغيرهما).



121 Views