أنواع الكلف في الوجه

كتابة فريدة مهدي - تاريخ الكتابة: 12 مايو, 2023 3:25
أنواع الكلف في الوجه

أنواع الكلف في الوجه سوف نتحدث كذلك عن هل يزول الكلف من الوجه؟ وأسباب الكلف وما هو الكلف كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

أنواع الكلف في الوجه

-الكلف الذي يصيب الطبقة العليا من الجلد ويكون فرط التصبغ بني اللون وذو حواف محددة.
-الكلف المختلط (يصيب الطبقة السطحية والعميقة معًا) ويظهر كصبغة بنية رمادية اللون.
-الكلف الذي يصيب طبقات الجلد العميقة ويتميز ببقع زرقاء رمادية.
-الكلف والبقع العمرية كلاهما غير ضار. أما الميلانوما (نوع من سرطان الجلد) فقد تهدد الحياة.
-الكلف العميق في طبقة الأدمة من الجلد: يتميز هذا النوع من البقع بلونه الفاتح أو المُزرق، وبحدود غير واضحة لدى تسليط مصباح وود عليها، ويصعُب علاج هذا النوع من الكلف.
-إذا كانت لديك أي مخاوف بشأن بقع التصبغ – إذا تغيرت شكلها وحجمها ولونها أو إذا سببت حكة وبدأت في النزف – فمن الضروري أن تستشير طبيبك.

هل يزول الكلف من الوجه؟

-إذا كان الجلد محميًا من الشمس، يخفّ الكلف عادةً بعد الحمل أو بعد التوقُّف عن استخدام مانع للحمل عن طريقِ الفم.ومن النادر أن يخفّ الكَلَف عند الرِّجال.
-يمكن أن يتلاشى الكلف من تلقاء نفسه، ويحدث ذلك عادة على سبيل المثال عند انتهاء فترة الحمل أو التوقف عن تناول حبوب منع الحمل وغيرها من الأدوية المسببة لظهور الكلف.
-دواء الهيدروكينون، والذي يعتبر أكثر أدوية علاج الكلف شيوعًا، والذي يعمل على تفتيح البشرة وتوحيد لونها، لكن استخدامه يتطلب وصفة طبية من طبيب الأمراض الجلدية.
-التريتينوين والكورتيكوستيرويدات، والتي تعمل على تفتيح البشرة وتقليل مظهر بقع الكلف الداكنة.
-حمض اللاكيتك، أو الفيتامين C.
-حبوب حمض الترانيكساميك.
-العلاج الثلاثي، حيث يتم وصف كريم واحد يحتوي على 3 أدوية، وهي الهيدروكوينون، والتريتينوين، والكورتيكوستيرويد.
-أدوية أخرى موضعية، ومنها حمض الأزيليك، أو حمض الكوجيك.

أسباب الكلف

-التعرض للشمس يعتبر من أهم العوامل المؤدية للكلف و تصبغات البشرة، خاصةً في حال وجود العامل الوراثي أيضاً. تُشير الدرسات إلى أن علامات الكلف تزداد شدة خلال أشهر الصيف. بينما تخبو في الشتاء.
-الخلايا الصباغية هي الخلايا التي تنتج صباغ الميلانين في البشرة.
العلاج بالهرمونات البديلة: المرأة بعد سن اليأس، التي تتناول العلاج بهرمون البروجسترون البديل، أكثر عرضة لظهور الكلف.
-استخدام حبوب منع الحمل.
-التاريخ العائلي للمريض.
-الحمل: يحدث الكلف خلال فترة الحمل نتيجة زيادة مستويات هرمون الأستروجين و البروجيسترون و الهرمون المحفز للخلايا الصباغية الذي يزداد خلال الثلث الثاني و الثالث من الحمل.
-استخدام بعض العقاقير الطبية مثل الأدوية المضادة للصرع.
-استخدام المستحضرات و العلاجات التي تهيج البشرة، قد تسبب زيادة إنتاج صباغ الميلانين و تسارع أعراض الكلف.

ما هو الكلف

الكلف هو أحد أشكال الفرط في التصبغ وهو غالباً أكثر شيوعا لدى النساء وغالباً ما يكون بسبب تأثير هرموني أو بسبب التعرض لأشعة الشمس الضارة، والتغيرات الهرمونية تكون بسبب الحمل وتعرف حينها التصبغات بكلف الحمل والذي سرعان من يختفي من تلقاء نفسه بعد مضي فتة من الولادة، ولا يستدعي القلق فهو غالباً يصيب أغلب النساء.
أما النوع الآخر من الكلف الذي لا يكون بسبب أي من الهرمونات هو الذي يسبب قلق للأفراد، وغالباً ما يصاب به أصحاب البشرة الداكنة أو الأشخاص الذين لديهم أصول إفريقية أو أسيوية أو هندية أو لاتينية، فهذا ما أثبتته الدراسات، فالكلف من الأمور الأكثر شيوعاً لدى السيدات في هذه البلدان كما أن تقديرات الباحثين والأطباء أثبتت أن 6 ملايين امرأة مصابين بالكلف حول العالم، في حين أن نسبة الرجال المصابين بالكلف نسبة للنساء تبلغ 10 بالمئة فقط.
يظهر الكلف في العديد من المناطق المختلفة في الجسم ويكون على شكل بقع داكن ة سواء بنية أو زرقاء أو رمادية وأحياناً تكون حمراء وملتهبة، وهي تشبه النمش في كثير من الأحيان، ويظهر النمش في ستة مواقع مختلفة في الجسم.



94 Views