إذاعة مدرسية عن الانبياء مكتملة العناصر

كتابة هدى الراشد - تاريخ الكتابة: 23 أغسطس, 2021 10:26
إذاعة مدرسية عن الانبياء مكتملة العناصر

إذاعة مدرسية عن الانبياء مكتملة العناصر ومقدمة اذاعة مدرسية عن الانبياء وفقرة القرآن الكريم عن الأنبياء وفقرة الحديث الشريف عن الأنبياء وهل تعلم عن الأنبياء وخاتمة عن الأنبياء، هذا ما سوف نتحدث عنه في مقالنا هذا.

إذاعة مدرسية عن الانبياء مكتملة العناصر

محتوى الاذاعة:
1- مقدمة اذاعة مدرسية عن الانبياء
2-فقرة القرآن الكريم عن الأنبياء
3- فقرة الحديث الشريف عن الأنبياء
4- هل تعلم عن الأنبياء
5- خاتمة عن الأنبياء

مقدمة اذاعة مدرسية عن الانبياء

تعد الإذاعة المدرسية ركن أساسي من أنشطة المدارس الصباحية، ورغم مرور السنوات على هذا النشاط إلا أنه لا يزال قائم وبالأخص في الدول العربية، التي لازالت تحتفظ به، نظراً لما يتضمنه هذا النشاط من قدر وقيمة تعليمية وتربوية، فبجانب المناهج والعلوم الدراسية المقدمة للطلاب خلال اليوم، فإن الإذاعة المدرسية تقدم لهم جزء إعلامي هام وهادف كل صباح، يشغل عقولهم، ويبث القيم العالية والأخلاق فيهم.
وإلى جانب ما تقدمه الإذاعة المدرسية من قيم، وأخلاق فإن مشاركة الطلاب فيها تمنحهم شعور الأهمية، إلى جانب تقوية اللغة لديهم، وتعزز فيهم ثقتهم بنفسهم من خلال مواجهة الجمهور من زملائهم، كما تساعدهم على تأصيل مبادئ مثل التعاون والالتزام وغيرهم، ومن الموضوعات التي قد تتضمنها الإذاعة المدرسية على سبيل المثال موضوع الأنبياء صلوات الله وسلامه عليهم، وهذه مقدمة يمكن التأسي بما فيها تتناولها الفقرات التالية.

فقرة القرآن الكريم عن الأنبياء

[ إِنَّا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ كَمَا أَوْحَيْنَا إِلَى نُوحٍ وَالنَّبِيِّينَ مِنْ بَعْدِهِ وَأَوْحَيْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطِ وَعِيسَى وَأَيُّوبَ وَيُونُسَ وَهَارُونَ وَسُلَيْمَانَ وَآتَيْنَا دَاوُودَ زَبُورًا * وَرُسُلًا قَدْ قَصَصْنَاهُمْ عَلَيْكَ مِنْ قَبْلُ وَرُسُلًا لَمْ نَقْصُصْهُمْ عَلَيْكَ وَكَلَّمَ اللَّهُ مُوسَى تَكْلِيمًا * رُسُلًا مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا ﴾ [النساء: 163 – 165].

فقرة الحديث الشريف عن الأنبياء

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم {ما زلتم هنا قلنا: يا رسول الله صلينا معك المغرب ثم قلنا نجلس حتى نصلي معك العشاء، قال: أحسنتم أو أصبتم، قال: فرفع رأسه إلى السماء وكان كثيرًا ما يرفع رأسه، إلى السماء. فقال: النجوم أمنة السماء، فإذا ذهبت النجوم أتى السماء ما توعد وأنا أمنة لأصحابي فإذا ذهبت أتى صحابي ما يوعدون وأصحابي أمنة لأمتي. فإذا ذهبت أتي أصحابي ما يوعدون، وأصحابي أمنة لأمتي فإذا ذهب أصحابي أتى أمتي ما يوعدون} صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم. شكراً للطالب والآن ننتقل إلى فقرة جديدة من فقرات إذاعتنا المدرسية وهي فقرة هل تعلم أن ويقدمها لكم الطالب…

فقرة هل تعلم عن الأنبياء

-هل تعلم ان الرسول الكريم محمد النبي الامين في ليلة الاسراء والمعراج قد لقي عدد من الانبياء وهم ادم في السماء الاولى و عيسى وسيدنا يحى عليها السلام في الثانية و يوسف عليه السلام في الثالثة
اصحاب الايكة هم قوم سيدنا شعيب والايكة هى الشجرة الكبيرة الملتفة الاغصان التي كان يعبدها قوم سيدنا شعيب.
-هل تعلم أن الرسول صلى الله عليه وسلم عندما بُعث بالرسالة كان عمره 40 سنة.
-هل تعلم أن الرسول صلى الله عليه وسلم عندما توفى كان عمره 63 عام.
-هل تعلم أن الرسول صلى الله عليه وسلم ينتمي إلى قبيلة قريش العدنانية.
-هل تعلم أن عدد زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم 13 زوجة.
-هل تعلم أن النبي صلى الله عليه وسلم ولد في الثاني عشر من شهر ربيع الأول، توفى والده وهو في بطن أمه وتوفيت أمه “آمنة بنت وهب” لما بلغ ست سنوات.
-و سيدنا ادريس عليه السلام في الرابعة و سيدنا هارون عليه السلام -في الخامسة و سيدنا ابراهيم عليه السلام في السابعة .
-النبي الذبيح هو اسماعيل ولد ابراهيم عليهما السلام.
-هناك عدد من الانبياء قد نالوا عدد من الالقاب حيث لقب محمد الكريم باسم حبيب الله وابراهيم خليل الله وكليم الله موسى ويونس ذا النون وداوود هو النبي الذي سخر له الله الجبال كي تسبح معه والطير.
-هل تعلم ان الله وهب كلا من ابراهيم وزكريا الذرية في سن كبيرة.
-قال يوسف لأخيه لا تبتئس، وقال شعيب لموسى لا تخف، وقال رسولنا لأبي بكر لا تحزن، نشر الطمأنينة في ساعات القلق منهج الأنبياء.
-لا تبغض أحد ممن يطيع الله، وكن رحيماً للعامة والخاصة، ولا تقطع رحمك وإن قطعك، وتجاوز عمن ظلمك تكن رفيق الأنبياء والشهداء‬.
-الأنبياء كلهم فقراء مثلنا راع د، وحداد ونجار وبائع لكن الأثرياء اختطفوا أديانهم و حولوها إلى مجرد طقوس، لامتصاص غضب المقهورين.

خاتمة اذاعة مدرسية عن عن الأنبياء

وختاماً بعد أن اطلعنا على آيات القرآن الكريم التي تناولت أنبياء الله، وكذلك الأحاديث والحكم، لا يسعنا إلا أن نذكر خاتمتنا البسيطة في هذا الصدد، ونذكر أبناءنا الطلاب بما كان من عزم الأنبياء والرسل.
وما انتهجوه في حياتهم من خلق منها الصبر، والالتزام بأوامر الله، واللين والود مع من خالفهم من أجل تحقيق غرض الرسالة، وتحمل الأذى، وأن نصر الله حين أتاهم كان جزاء الصابرين الشاكرين مستحقين له، وعلينا جميعاً أن ننتهج نهجهم في السير على الطريق السليم، والاجتهاد والصبر والرضا حتى يأتينا نصر الله، ويوفقنا لما يحبه.



575 Views