إرشادات زراعية

كتابة هالة فهمي - تاريخ الكتابة: 24 أغسطس, 2021 1:57
إرشادات زراعية

إرشادات زراعية أكبر المشاكل التي تواجه الزراعة في دول العالم أفضل الحلول لمشكلات الزراعة في الوطن العربي ما هي انواع الزراعة تجدوون كل تللك الموضوعات من خلال مقالنا هذا.

إرشادات زراعية

1-حماية الصوب والأنفاق الزراعية المغطاة بالبلاستيك من الرياح الشديدة عن طريق التحزيم (شد حزام على الغطاء البلاستيكي و يمكن استخدام خراطيم الري بالتنقيط القديمة) والترديم الجيد على اطراف البلاستيك.
2-التوقف تمامًا عن عمليات الري وتأجيل أي عمليات زراعية مثل الزراعة أو الحرث حتى استقرار الأحوال المناخية بالنسبة للري بالغمر.
3-عدم فتح الأنفاق أو الصوب يومي الثلاثاء والأربعاء لحماية النباتات من الرياح.
4-تجنب الوقوف بجانب أي أشجار قديمة أو مكسورة أو تعريشات متهالكة داخل المزرعة أثناء الرياح.
5-تعتبر اشد النباتات والمزروعات تعرضا للمخاطر خلال تلك الموجة أشجار الفاكهة التي بدأت في التزهير المبكر في الزراعة وتلك النباتات بحاجة إلى حماية من خلال التزريب خصوصاً المزارع التي لا يوجد بها مصدات رياح.
6-يجب وضع أحجار ثقيلة أعلى غطاء خلايا النحل من الخارج في الأوقات شديدة الرياح، وخاصة على الخلايا التي توجد في الأماكن المكشوفة والأكثر عرضة لتأثيرات الرياح. ويفضل نقلها إلى أماكن محمية من الرياح .
7-وقف عمليات رش المبيدات أو المركبات الأخرى خلال هذه الفترة.
8-حماية الأشجار الصغيرة التي تم زراعتها هذا العام من الرياح عن طريق عمل الكياب أو التذريب
9-وقف أي علميات تسميد وخاصة التسميد النتروجينى خلال هذه الفترة.
10- نؤكد على مربي الأغنام تجنب الرعي قرب مجاري السيول والأودية وتنظيف ساحات الحظائر الخارجية لضمان التصريف الجيد لمياه الأمطار لتلافي الإصابة بالأمراض والعمل على حماية المواليد من التقلبات الجوية وخاصة برد الليل.
11- المحافظة على الحيوانات المزرعية والطيور داخل حظائر آمنة بعيدة عن الرياح والأمطار لحمايتها من التقلبات الجوية وكذلك التأكد من أسقف مباني الحيوانات والطيور وتأمينها من الرياح والأمطار.
12- التأكد من كفاءة وسلامة وتأمين كافة أجهزة ووسائل التدفئة المستخدمة وكذلك إحكام غلق العنبر لمنع دخول الأتربة والعواصف حتى لا توثر على الجهاز التنفسي للطيور .

أكبر المشاكل التي تواجه الزراعة في دول العالم

1-إن أبرز المشاكل هي عدم توافر الإمكانيات التي تساعد المزارع في القدرة على العطاء. واستصلاح المزيد من الأراضي الزراعية واستغلالها استغلالاً جيداً مع ارتفاع تكاليف البنية التحتية الضرورية للمزارع من مياه وكهرباء. ونقل مما تزيد الأعباء على كاهل المزارع مما يسبب له الشعور باليأس.
2-ندرة المياه في بلدان وخاصة في بلاد الوطن العربي. وسيطرة الغرب على معظم تلك المياه. مما تسبب في تقليص مساحات الأراضي الزراعية وعدم وجود الماء الكافي لري المحاصيل الزراعية.
3-المخاطر الكبيرة التي يتعرض لها المزارع. بالإضافة إلى ضعف تأمين المزارعين عن أية خسائر خارجة عن الإرادة من أحد الأسباب المباشرة في المشكلات الزراعية في العالم.
4-من أسباب تراجع الانتاج الزراعي في الدول هي تدهور التربة واتباع اسلوب الري بالغمر واستنزاف التربة وتعرض التربة للانجراف. كما أن تفتت الملكيات الزراعية كان سببا لتزايد مشاكل الزراعة.

أفضل الحلول لمشكلات الزراعة في الوطن العربي

1- الاستثمار الكبير في مجال البحث والتطوير الخاصّة بالزراعة، فلذلك تأثير كبير على الإنتاجية الزراعية، والأمن الغذائي، الذي سيؤدّي إلى القضاء على الفجوة الكبيرة بين الاستثمار وجني الثمار.
2- توفير بيئة سياسية تسير جنبًا إلى جنب مع قطاع الزراعة من خلال الإصلاحات التنظيمية، والحوافز الضريبية وتشجيع استخدام التقنيات الحديثة، وحماية حقوق الملكية الفكرية للأفكار الجديدة الخلاقة.
3- إنعاش الدور الحكومي، وحثها على التمويل المستدام في المشاريع الزراعية الإنمائية، بالإضافة إلى تشجيع توظيف باحثين ومتدربين في مراكز حديثة ومجهزة من أجل دراسة ومراقبة القطاع الزراعي وتغيراته، إلى جانب الاهتمام بالتمويل، وتوفير المعدات الزراعية اللازمة، والبنى التحتية وسواها.
4- استغلال القدرات المهنية الفاعلة ذات الكفاءة العالية في الوطن العربي في تطوير قطاع الزراعة، ما يؤدي لإنعاش القطاع والقضاء على البطالة في الوقت نفسه، الأمر الذي سيشجع الكثير من الطاقات الشابّة على دراسة التخصّصات ذات الصلة في الجامعة، وجذبهم لهذا القطاع.
5- اتباع نهج تكاملي في حل مشكلة ندرة المياه وتغير المناخ، والنمو السكاني السريع، ما يقلل من هدر الطاقات والمجهودات المبذولة لتحسين الزراعة.

ما هي انواع الزراعة

1-الزراعة المتنقلة
تتم ممارسة الزراعة المتنقلة بشكل شائع في المناطق الاستوائية. تتضمن إزالة الغابات من خلال الحرق والتقطيع. تُزرع الأرض التي تم تطهيرها حتى تنخفض خصوبتها، أو لمدة ثلاث إلى خمس سنوات أو حتى تتفوق عليها النباتات والأعشاب المحلية. عندما يحدث ذلك، يتخلى المزارعون عن الأرض لفترة إراحة ويطهرون منطقة غابات أخرى للزراعة. إنها نوع من زراعة الكفاف يتم عادة يدويًا. يميل الناس في المناطق الاستوائية مثل جنوب شرق آسيا إلى تبني هذا النوع من النشاط الزراعي مع التركيز على زراعة الحبوب. ومع ذلك، وبسبب الضغط الذي يمارسه دعاة حماية البيئة والنشطاء لدعم حماية البيئة من مثل هذه الممارسات غير المستدامة، فإن النشاط آخذ في التراجع.
2-الحرث البدائي المستقر
على عكس الأنواع الأخرى من الأنشطة الزراعية، فإن الزراعة المستقرة البدائية هي نوع من زراعة الكفاف تمارس على نفس قطعة الأرض طوال العام. ثم تُترك الأرض بعد بضع سنوات لاستعادة خصوبة تربتها. يمارس عادة في المناطق الاستوائية وينطوي على نمو محاصيل الأشجار مثل شجرة المطاط والحبوب.



479 Views