الادب في اللغة العربية

كتابة سالي - تاريخ الكتابة: 19 مايو, 2024 3:00
الادب في اللغة العربية

الادب في اللغة العربية كما سنتعرف على مفهوم الأدب و أنواعه ومقدمة عن الأدب العربي وما هو الادب في اللغه العربيه؟ وما هي أقسام الأدب العربي؟ كل ذلك في هذا المقال.

الادب في اللغة العربية

الادب في اللغة العربية
الادب في اللغة العربية

يُعرّف الأدب العربي بأنه نتاج إبداعي فكري يُعبّر عن مشاعر وأفكار الكاتب أو الشاعر باستخدام اللغة العربية بأسلوبٍ مُتقَنٍ مؤثرٍ. ويُمثّل سجلًا حضاريًا غنيًا يعكس ثقافة وتاريخ العرب عبر العصور.

أقسام الأدب العربي:

ينقسم الأدب العربي إلى قسمين رئيسيين:

1. الشعر:

يُعرّف بأنّه كلام موزون مُقّفى يُعبّر عن مشاعر وأفكار الشاعر بلغةٍ جميلةٍ مُؤثّرة.
يُعدّ أقدم أنواع الأدب العربي، وله مكانة مرموقة في الثقافة العربية.
يُصنّف الشعر العربي إلى أنواعٍ مختلفة، منها:

  • الشعر الجاهلي: نشأ قبل الإسلام، وتميّز بِفخره ووصفِ الطبيعة والحياة الاجتماعية.
  • الشعر الإسلامي: نشأ بعد الإسلام، وتناول مواضيع دينية وأخلاقية واجتماعية.
  • الشعر العباسي: ازدهر في العصر العباسي، وتميّز بتنوع مواضيعه وأساليبه.
  • الشعر الحديث: نشأ في أواخر القرن التاسع عشر، وتميّز بتجديده للأشكال والمضامين.

2. النثر:

يُعرّف بأنّه كلامٌ غير موزونٍ ولا مُقّفى يُعبّر عن أفكار الكاتب بأسلوبٍ مُتقَنٍ سهلٍ.
يُعدّ من الأنواع الأدبية الحديثة نسبيًا، وتطوّر عبر العصور.
يُصنّف النثر العربي إلى أنواعٍ مختلفة، منها:

  • المقامة: نوعٌ أدبيٌّ نشأ في العصر العباسي، ويعتمد على سرد حكاياتٍ مُتخيّلةٍ بطريقةٍ مُشوّقة.
  • الرسائل: نوعٌ أدبيٌّ يتضمّن رسائل مُتبادلة بين شخصين أو أكثر.
  • المقالة: نوعٌ أدبيٌّ يعالج موضوعًا مُحدّدًا بأسلوبٍ تحليليٍّ أو نقديٍّ.
  • القصة: نوعٌ أدبيٌّ يسرد حكايةً واقعيةً أو مُتخيّلةً بشخصياتٍ وأحداثٍ مُتناسقة.
  • الرواية: نوعٌ أدبيٌّ مُطوّلٌ يسرد حكايةً مُتخيّلةً بشخصياتٍ وأحداثٍ مُعقّدة.

مفهوم الأدب و أنواعه

مفهوم الأدب و أنواعه
مفهوم الأدب و أنواعه

الأدب هو أحد أشكال التعبير الإنساني عن مجمل عواطف الإنسان وأفكاره وخواطره وهواجسه بأرقى الأساليب الكتابية التي تتنوع من النثر إلى النثر المنظوم إلى الشعر الموزون لتفتح للإنسان أبواب القدرة للتعبير عما لا يمكن أن يعبر عنه بأسلوب آخر. يرتبط الأدب ارتباطاً وثيقاً باللغة ، فالنتاج الحقيقي للغة المدونة والثقافة المدونة بهذه اللغة يكون محفوظاً ضمن أشكال الأدب وتجلياته والتي تتنوع باختلاف المناطق والعصور وتشهد دومًا تنوعات وتطورات مع مر العصور والأزمنة، وثمة العديد من الأقوال التي تناولت الأدب ومنها ما قاله وليم هازلت (إن أدب أي أمة هو الصورة الصادقة التي تنعكس عليها أفكارها).

انواع الادب:

  • أدب الرواية
    الرواية هي قصة طويلة يروي فيها الكاتب أحداثاً تقع في زمن طويل، وبشخصيات كثيرة ومتنوعة، وقد تكون الرواية خياليّة، أو واقعية مستوحاة من وحي الواقع والحقيقة.
  • أدب القصة القصيرة
    القصة القصيرة تركز على سرد جانب معيّن من جوانب القصّة، وتكون أقصر بكثير من الرواية، وعدد الشخصيات والمواقف فيها محدودة، والهدف الأساسيّ منها إعطاء العبرة والحكمة.
  • المسرحية
    وهي تمثّل قصة قصيرة يتم تمثيل وقائعها على المسرح بالاستعانة بمجموعة من الممثلين، وأهمّ ما يميّزها “الحوار الخارجيّ”، وهي تصنّف لقسمين أساسيين المأساة، والملهاة.
  • الشعر
    وهو من أهمّ أنواع الأدب، ويعتمد على الوزن والقافية بموسيقى ونمط محدّدين، ويقسّم الشعر لثلاثة أنواع رئيسية: الشعر الغنائيّ، والشعر الملحميّ، والشعر الدراميّ، كما ويمكن تصنيفه على أساس العقود إلى شعر كلاسيكيّ قديم، وشعر رومانسيّ حديث.
  • المقالة
    وفيها يعرض الكاتب أفكاره وآراءه في موضوع ما بأسلوب علميّ معيّن، كما وتعتبر المقالة انعكاساً لرؤية الكاتب في المشكلة التي يطرحها.
  • السيرة الذاتيّة
    وبها يروي الكاتب أحداث حياته الشخصية، ويسجّل ما فيها من وقائع.
  • السيرة الغيريّة
    وبها يروي الكاتب أحداث حياة شخص ما، وتكون في معظمها حقيقيّة، وهي في وقتنا الحاضر من أشهر أنواع الكتابة الواقعيّة.

مقدمة عن الأدب العربي

مقدمة عن الأدب العربي
مقدمة عن الأدب العربي

يُعدّ الأدب العربي من أعرق وأغنى الآداب في العالم، فهو ينساب كجدولٍ عذبٍ عبر تاريخ عريق ممتدّ لأكثر من ألف وخمسمائة عام، حاملاً معه ثقافةً وحضارةً عريقةً، ومُجسّدًا أفكارًا ومشاعرَ إنسانيةً خالدةً.

تعريف الأدب العربي:

يشير مصطلح “الأدب العربي” إلى مجموع الأعمال المكتوبة باللغة العربية، سواء أكانت شعرًا أم نثرًا. ويُمكن تعريفه أيضًا بأنه “الكلام الإنشائي البليغ” الذي يُقصد به التأثير في عواطف القراء والسامعين.

خصائص الأدب العربي:

يتميز الأدب العربي بعدة خصائص تُميّزه عن غيره من الآداب، نذكر منها:

  • اللغة العربية: يُعدّ الأدب العربي لسان حال اللغة العربية، لغة القرآن الكريم، والتي تتميز بِبلاغتها وفصاحتها وغناها اللغوي.
  • الثراء الموضوعاتي: تنوعت موضوعات الأدب العربي لتشمل كافة جوانب الحياة الإنسانية، من الحب والغزل والفخر والرثاء، إلى السياسة والحرب والاجتماع.
  • التنوع الأجناسي: شمل الأدب العربي مختلف الأجناس الأدبية، من الشعر والنثر إلى المسرح والرواية والقصة.
  • التأثر والتأثير: تأثر الأدب العربي بثقافات وحضارات الأمم الأخرى، كما ترك هو بدوره بصماته على العديد من الآداب العالمية.

أقسام تاريخ الأدب العربي

أقسام تاريخ الأدب العربي
أقسام تاريخ الأدب العربي
  1.  العصر الجاهلي : ويغطي الفترة التي سبقت ظهور الإسلام بحوالي 150 عاماً .
  2.  عصر صدر الإسلام والدولة الأموية : ويبتدئ مع ظهور الإسلام وينتهي بقيام الدولة العباسية عام 132هـ .
  3.  العصر العباسي : ويبتدئ بقيام الدولة العباسية وينتهي بسقوط بغداد على أيدي التتار عاد 656هـ .
  4.  العصر العثماني : ويبتدئ بسقوط بغداد وينتهي عند النهضة الحديثة سنة 1220هـ .
  5.  العصر الحديث : ويبتدئ باستيلاء محمد علي على مصر.


19 Views