الشهور الهجرية بالترتيب

كتابة somaya nabil - تاريخ الكتابة: 21 يونيو, 2021 9:23
الشهور الهجرية بالترتيب

الشهور الهجرية بالترتيب، وعدد أيام الشهور الهجرية، والشهور الميلادية، ولماذا سُميَت الأشهر الهجرية بهذه الأسماء؟، نتحدث عنهم بشيء من التفصيل خلال المقال التالي.

الشهور الهجرية بالترتيب

إن الأشهر الهجرية تكون الأشهر المرتبة حسب التقويم الهجري الإسلامي العربي، حيث بدأ العمل في التقويم الهجري من وقت هجرة الرسول سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة (يثرب)، ومن المعروف أن الأشهر الهجرية تتكون من 12 شهر، وهما بالترتيب كما يلي:
– شهر محرم الهجري.
– الشهر الهجري صفر.
– شهر ربيع الأول الهجري.
– الشهر الهجري ربيع الآخر.
– شهر جمادى الأول الهجري.
– الشهر الهجري جمادى الآخر.
– شهر رجب الهجري.
– الشهر الهجري شعبان.
– شهر رمضان الهجري.
– الشهر الهجري شوال.
– شهر ذو القعدة الهجري.
– الشهر الهجري ذو الحجة.

عدد أيام الشهور الهجرية

1. التقويم الهجري القمري أو التقويم الإسلامي أو التقويم العربي هو تقويم قمري، أي أنه يعتمد على دورة القمر لتحديد الأشهر، مكون من 12 شهرا قمريا في عام ذي 354 أو 355 يوما.
2. يستخدمه المسلمون حاليا خاصة في تحديد شهر رمضان، والأشهر الحُرُم، وأشهر الحج، والأعياد، وعدة الطلاق، وعدة الحامل، ودفع الزكاة.
3. تتخذ بعض البلدان الإسلامية (مثل المغرب والسعودية) التقويم الهجري تقويما رسميا لتوثيق المكاتبات الرسمية في دوائر الدولة. تحولت التعاملات لصالح التقويم الميلادي عن التقويم الهجري نتيجة الهيمنة الاستعمارية الغربية للعالم الإسلامي، وما يزال الوضع كذلك حتى بعد نهاية المرحلة الاستعمارية.
4. العام الهجري الحالي هو 1442.

الشهور الميلادية

1. أول الشهور يناير/كانون الثاني
ينسب اسمه إلى جانوس إله الشمس لدى الرومان، ذو الوجهين، وهو إله لكل جديد، حيث كان يمتلك وجهين، ينظر بأحدهما إلى الماضي، ويتطلع بالآخر نحو المستقبل، وهو وفقاً للمعتقدات الرومانية القديمة يحرس أبواب السماء، كما أنه إله الحرب والسِلم والبدايات والنهايات.
2. فبراير/شباط
يرجع مصدره إلى الفِعل اللاتيني “فبراور” الذي يعني التطهير، وكان الرومان يقيمون عيداً أو مهرجاناً لتطهير الروح من الذنوب في الـ15 من هذا الشهر، وقيل إن فبراير سمي بذلك الاسم نسبة إلى فيبروس إله النقاء لدى الرومان.
3. مارس/آذار
وهو إله الحرب مارس، الذي يحمي الرومان، ويُعتقد أنه جالب الحظ لهم في حال شُنت الحروب فيه.
4. أبريل/نيسان
نسبة إلى أبريل معبودة الرومان، وهى المسؤولة عن تفتح الأزهار وأبواب السماء، لكي تضيء الشمس، وقيل أيضاً إنها نسبة إلى”أفروديت” إلهة الجمال والحب لدى الإغريق، ويشهد بداية الربيع.
5. مايو/آيار
يعود إلى “طمايا” إلهة التكاثر والنمو والخصوبة لدى الرومان، وهي والدة “ميركوري” رسول الآلهة عند الرومان قديماً.
6. يونيو/حزيران
يرجع إلى الإله “يونو” زوجة “جوبتر” كبير الآلهة عند الرومان.
7. يوليو/تموز
سمي على اسم إمبراطور الرومان “يوليوس قيصر”، إذ ولد في هذا الشهر.
8. أغسطس/آب
ينسب إلى الإمبراطور الروماني “أوكتافيوس”، الذي لقب باسم الإمبراطور الروماني “أغسطس”، وهو ابن “يوليوس قيصر” بالتبني، إذ حقق في هذا الشهر أعظم الانتصارات، منها الانتصار على “كليوباترا” ملكة مصر، وأصبح 31 يوماً كي لا ينقص من أيام شهر يوليو المنسوب إلى يوليوس قيصر.
9. سبتمبر/أيلول
أخذ اسمه من مصدر كلمة “سيبت”، والتي تعني الرقم 7 باللغة اللاتينية، إذ كان ترتيبه الـ7 في التقويم الروماني.
10. أكتوبر/تشرين الأول
مصدر الاسم كلمة “أوكتو” التي تعني الرقم 8 باللغة اللاتينية، إذ كان ترتيبه الـ8 في التقويم الروماني.
11. نوفمبر/تشرين الثاني
مصدر كلمة “نوفيم” التي تعني الرقم 9 باللغة اللاتينية، إذ كان ترتيبه الـ9 في التقويم الروماني.
12. ديسمبر/كانون الأول
يعود الاسم إلى مصدر كلمة “ديسيم” التي تعني الرقم 10 باللغة اللاتينية، إذ كان ترتيبه الـ10 في التقويم الروماني، وكانت الدولة الرومانية تستخدم تقويماً من عشرة أشهر حتى عام 753 ق.م، سنة تأسيس مدينة روما، إذ عدل الإمبراطور “يويليوس قيصر” التقويم الروماني القديم بعد الاستعانة بأحد الفلكيين الكهنة ويدعى “سوسيجنيو”، وأطلق عليه التقويم اليولياني الذي جعل شهور السنة 12 بدلاً من 10.

لماذا سُميَت الأشهر الهجرية بهذه الأسماء؟

لكل اسم من أسماء شهور السنة الهجرية أسباب في تسميته عند العرب والمُسلمين أدت إلى تسميته بهذا الاسم، ونذكر منها:
1. مُحرَّم
وسُمي بذلك لأنهُ من الأشهُر الأربعة الحُرم التي حرّم الله فيها القتال، وكذلك يُطلق عليه الشَهر الحرَام، وهو أول شهوُر العام الهجري.
2. صفَر
هو الشهر الثاني في ترتيب شهور السنة الهجرية، وسُمي صفر بهذا الاسم لأن العرب كانوا يتركون بيوتهم خالية ليس بها أحد ويخرجون للحروب، وأيضًا لأنهم كانوا لا يتركون أي متاع للعدو بعد هزيمتهم له.
3. ربيع الأول
جاءت تسمية شهر ربيع الأول بهذا الاسم لتزامن وجوده مع فصل الربيع في ذلك الوقت، وهو الشهر الثالث في ترتيب شهور السنة الهجرية.
4. ربيع الآخر
سُمي بهذا الاسم لأنه توالى بعد شهر ربيع الأول في فصل الربيع أيضًا، وترتيبه الرابع في السنة الهجرية.
5. جمادي الأول
وقد أُطلق عليه هذا الاسم لأنه جاء في فصل الشتاء؛ حيث كان الجماد يُصيبُ الماء من شدة البرودة، وهو الشهر الخامس في ترتيب شهور السنة الهجرية.
6. جمادي الآخر
وسُمي بذلك الاسم لأنه أتى بعد شهر جمادي الأول، وهو الشهر السادس في العام الهجري.
7. رجب
سُمي بهذا الاسم لأن العرب كانوا يرجبون رماحهم؛ أي أنهم كانوا ينزع النصل من رماحهم ويمتنعون عن القتال، ويأتي في ترتيب شهور السنة الهجرية السابع.
8. شعبان
وهو الشهر الثامن في السنة الهجرية اختلف العرب في تسمية هذا الشهر؛ فقال البعض أنه سُمي بذلك لأن العرب كانوا يتشعّبونَ للقتال بعدما امتنعوا عنه في شهر رجب، وقال البعض سُمي شعبان لأن فيه كان الماء قليل جدًا، وكانت العرب تتشعّب فيه بحثًا عن الماء في المناطق.
9. رمضان
وترتيبه التاسع في ترتيب شهور السنة الهجرية، وهو شهر صيام عند السلمين، وقد سُمي بهذا الاسم لأنه تزامن وقت وجوده مع رمُوض الحرّ الشديد وشدة حرارة الشمس فيه.
10. شوَّال
هو الشهر العاشر من العام الهجري، وفيه يأتي عيد الفطر المُبارك عند المسلمين، وقد سمّاه العرب بهذا الاسم نظرًا لتشوّل الإبل فيه؛ أي تضعف الإبل فيه ويجفّ لبنها.
11. ذو القعدة
وهو الشهر الحادي عشر في ترتيب شهور السنة الهجرية، وقد سُمي بهذا الاسم لأن العرب فيه تقعد عن القتال، وهو الشهر الأول من الشهور الأربعة الحُرم.
12. ذو الحجة
ويأتي ذو الحجة في ترتيب شهور السنة الهجرية الأخير (الثاني عشر)، وسُمي بهذا الاسم لأن فيه يؤدي المسلمين مناسك الحج ويحتفلون بعيد الأضحى المُبارك، ولأنهم أيضًا كانوا يحجّون فيه قبل دخول الإسلام كذلك.



689 Views