بحث عن العدل والمساواة

كتابة حسن الشهري - تاريخ الكتابة: 20 مايو, 2022 3:12
بحث عن العدل والمساواة

بحث عن العدل والمساواة وكذلك المقدمة، كما سنقوم بذكر الفرق بين العدل والمساواة، وكذلك سنتحدث عن أهمية العدل والمساواة، كما سنقدم ما هي أنواع العدل؟، وكذلك سنوضح العدل والمساواة في القرآن، كما سنذكر أيضًا خاتمة بحث عن العدل والمساواة، وكل هذا من خلال مقالنا هذا تابعوا معنا.

بحث عن العدل والمساواة

محتوي الموضوع:
1- المقدمة.
2- الفرق بين العدل والمساواة.
3- أهمية العدل والمساواة.
4- ما هي أنواع العدل؟.
5- العدل والمساواة في القرآن.
6- خاتمة بحث عن العدل والمساواة.

المقدمة

يتحلى بعض الناس ببعض الصفات المميزة التي تجعلهم موضع احترام وتقدير المحيطين به، وهذه الصفات تختلف من فرد لآخر بحسب قيم المجتمع وهناك ثوابت داخل المجتمع، ومنها صفة العدل والمساواة، وهي أحد الصفات التي ترسخ في المجتمع قيمة الاستقرار داخل المجتمع، وتحد من تفشي الظلم وفساد المجتمع. ان العدل أساس الملك، فهو سمة اتسم بها الله عز وجل، وجعل الله العدل تاج يتوج به ملكه عز وجل.
وذلك نظرًا لأهمية صفة العدل، حيث يمثل العدل الضمانة التي تضمن تحقيق اطمئنان، وامان المجتمع. إن الإسلام هو دين العدل والمساواة حيث قال تعالى :(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا قَوَّامِينَ لِلَّهِ شُهَدَاءَ بِالْقِسْطِ وَلا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُوا، اعْدِلُوا هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى وَاتَّقُوا اللَّهَ إنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُون).

الفرق بين العدل والمساواة

1- ما هي المساواة؟
عرّفت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان المساواة بأنّها منح أفراد المجتمع فرصاً متكافئةً لتمكينهم من تحقيق الاستفادة القصوى من مواهبهم وحياتهم، بحيث يحصل الجميع على ذات الفرص والمعاملة والدعم، ويتساوى الجميع بغض النظر عن أعراقهم، وأنسابهم، واعتقاداتهم، وحالتهم الجسدية كالإعاقة،[٣][٥] ويعود مصطلح المساواة (بالإنجليزية: Equity) إلى جذوره اللاتينية القديمة على مرِّ الحضارات المتعاقبة؛ ومنها: “Aequalis”، و “Aequus”، و “Aequalitas”.
2- ما هو العدل؟
يُعرّف العدل بأنّه الامتثال لسيادة القانون وإنهاء التعسّف بتحقيق المساواة في المجتمع عن طريق ردّ الحقوق وإتاحة الحريات والفرص لجميع أفراد المجتمع، حيث يُعدّ الغاية التي يُتطلّع للوصول لها، ويمنح القانون في المجتمعات العدالة الاجتماعية، والاقتصادية، والسياسية لكافة المواطنين في مجالات الحياة عامة، ويجدر بالذكر أنّ كلمة العدل مشتقّة من الكلمة اللاتينيّة “Jungere”؛ والتي تعني الارتباط والانتظام الذي يخضع له الجميع بهدف حفظ الحقوق الإنسانية بنحوٍ يُرضى الجميع.

أهمية العدل والمساواة

1-نمو المجتمع وتقدمه ومساهمة الأفراد في ذلك؛ فعند تحقق العدل لن يكون هناك أي حقد، أو نقم، وغضب من الأفراد تجاه أوطانهم، وسيكون هناك قابلية للنمو والتقدم.
2-تحقيق الأمن والأمان؛ فعند تحقق العدل لن يضطر أحد الأفراد للتخوف على أنفسهم وأموالهم لقناعتهم بأن القوانين ستأخذ مجراها، مما يقلل أيضًا من حدوث اعتداءات السرقة وغيرها.
تحقيق الخير والبركة، وزيادة الرزق وسعة العيش، فإذا كان العدل متحققًا بين الولاة والأفراد، نزلت عليهم بركات الله ورضوانهم، وزاد في رزقهم.
3-العدل يحقق الطمأنينة والهدوء في نفوس الأفراد، ويعزز من توكلهم على الله؛ فالفرد الذي يعيش في المجتمع العادل يطمئن بأن حقه سيأتيه دون انتقاص ودون مساس، مما يحقق له القناعة والراحة.
4-كسب محبة الله تعالى والقرب منه، وتحقيق علو المنزلة عنده، فالله تعالى يحب المقسطين ولا يحب الظالمين.

ما هي أنواع العدل؟

1- عدل الحاكم:
فالحاكم مسؤول عن إقامة العدل في مجتمعه، وعليه الحرص على منع الظلم والقهر وعدم المساواة بين الرعية، وقد أمر الإسلام بعدل الحاكم في أكثر من آية وحديث دليلًا على أثر العدل على الفرد و المجتمع وصلاحه.
2- العدل في الحكم بين الناس:
على الفرد أن يتحلى بقيمة العدل في حكمه بين الناس، فيحكم بالعدل بينهم إذا شهد عليهم ولا يظلمهم ليحقق آثار العدل في المجتمع.
3- العدل بين الزوجات:
اهتمَّ الإسلام بقيمة العدل في حياة الزوج مع زوجته، وضبط ذلك في التعدد من خلال المساواة بينهن في النفقة والمبيت والكسوة والإيواء وغير ذلك، وحرّم الله على الزوج ظلمه لهن وهذا من أبهى صور العدل وأروعها.
4- العدل بين الأبناء:
عدل الآباء بأبناءهم خير مثال على إنشاء جيل مُعافى وسليم من كل أمراض الجور والظّلم، فإذا بدأ الآباء بالعدل من بيوتهم انتشر العدل في كل مكان في المجتمع؛ لينشأ جيل عادل يخشى الظلم ويعمل بثمار العدل ويطبقها.
5- العدل في القول:
يكمن العدل في القول بأن لا يقول المرء إلا الحق وأن لا يشهد على باطل لكي لا يظلم أحدًا بقول الزّور وكتمان الحق.
6- العدل في الميزان:
تطبيق قيمة العدل في التجارة، فلا يبخس المرء في الميزان ويسلب الناس حقوقهم لأن ذلك ينافي مقاصد العدل.
7- العدل مع غير المسلمين:
أمر الإسلام بالعدل مع غير المسلمين؛ لأن من فوائد العدل مع غير المسلمين دخولهم الإسلام دين الرحمة والعدل والمساواة؛ ولأن الله ينصر الأمة العادلة ولو كانت كافرة وهذا من عدل الله سبحانه وتعالى.

العدل والمساواة في القرآن

1- العدل في القرآن:
في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم قام أحد المُسلمين بسرقة طحين وسلاح من منزل مُسلمٍ آخر، وعندما اشتبه به الناس أخذها لمنزل رجل يهودي ليحتفظ له بها، ثُم قام على عمل أثر بالدقيق من أجل اتهامه، ولكن الرجل اليهودي اعترض، وبسبب الأدلة الكاذبة كان الرسول صلى الله عليه وسلم يميل لتصديق اتهام اليهودي حتى أنزل الله تعالى آياتٍ من القُرآن لتدُل على براءة هذا الرجل.
2- المُساواة في القرآن:
ذهب عُدي بن حاتم رضي الله عنه قبل إسلامه إلى المدينة فوجد الرسول صلى الله عليه وسلم وحوله عدد من الصحابة جالسين، وفي أثناء ذلك جاءت امرأة مُتواضعة للرسول وطلبت رُؤيته فقام النبي على مسافةٍ من التجمع وتحدث إليها، وكان هذا الموقف الذي يدُل على أهمية المساواة بين المرأة والرجل أحد أسباب إسلام عدي بن حاتم.

خاتمة بحث عن العدل والمساواة

زمام أصول جميع الفضائل عدل وفهم وجود وباس، فالعدل والمساواة هما الفضيلة التي تضمن بقاء الدول والأفراد، لذلك فيجب على كل إنسان وحاكم أن يكون أساس تعامله هو العدل والمساواة، حتى يسود الأمن، وفي النهاية عليكم بالعدل والمساواة مهما تعرضتم للظلم.



423 Views