حكم إسلامية قصيرة

كتابة سالي - تاريخ الكتابة: 2 يونيو, 2024 9:22
حكم إسلامية قصيرة

اليكم حكم إسلامية قصيرة كما سنقدم حكم دينية عن الحياة وحكم ومواعظ دينية مكتوبة وحكم دينية عظيمة تويتر والكثير من الحكم المتنوعة في هذا المقال.

حكم إسلامية قصيرة

<yoastmark class=

  •  من ضيع الأمانة ورضي بالخيانة فقد تبرأ من الديانة.
  •  عليك ببرِ الوالدين كليهما وبر ذوي القربى وبر الأباعد.
  •  أداء الأمانة مفتاح الرزق.
  •  من أطال الأمل أساء العمل.
  •  من جرى في عنان أمله عثر بأجله.
  •  كل الحادثات إذا تناهت فموصول بها الفرج.
  •  البخل أن يرى الرجل ما أنفقه تلفاً وما أمسكه شرفاً.
  •  من جاد ساد، ومن بخل رذل .وإن أجود الناس من أعطى من لا يرجوه.
  •  الرفق يمن والأناة سعادة.. فتأن في أمر تلاق نجاحا.
  •  إياك والعجلة بالأمور قبل أوانها، أو التثبط فيها عند إمكانها.
  •  من تكبر على الناس ذل.

حكم دينية عن الحياة

<yoastmark class=

  • إن في العالم الثالث يمتلك الحاكم حكمة لقمان، ويمتلك رجل الأعمال مال قارون، والشعوب تملك صبر أيوب.
  • أترك الأيام تفعل ما تشاء واصبر نفسك بما قد حكم القضاء به.
  • إن طول البال قد تهدم الجبال.
  • حين يشتد الوجع لا يوجد علاج سوى الصبر والصلاة.
  • إن عاقبة الصبر الجميل تكون جميلة.
  • إن إضاعة الوقت تكون أشد من الموت، لأن الموت قد يقطعك عن أهلك وعن الدنيا كلها، وإضاعة الوقت تقطع الإنسان عن ذكر الله وعن الأخرة.
  • إن جنة الدنيا هي نعمة الله بالهداية والذكر، وهذا ما يمنح جنة الأخرة.
  • إن الزهد في الدنيا، هو ترك كل ما لا ينفعك في الأخرة، والسعي وراء لهو الدنيا يفقدك كل شيء، أما التعلق بذكر الله يكسبك الأخرة والدنيا.
  • اللهم أتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار، اللهم اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين والمؤمنات يوم الحساب.
  • إن بالصبر واليقين في الدنيا، تنال كل الخير والإمامة في الدين، وتكون من المحسنين المقربين من الله عز وجل.

حكم ومواعظ دينية مكتوبة

<yoastmark class=

  • من لم يدرس المنطق، لا يوثق بعلمه.
  • نقص الكون هو عين كماله، مثل اعوجاج القوس هو عين قوته، ولو استقام القوس لما رمى.
  • و استحقر من لا يحسد ولا يقذف، واستصغر من بالكفر أو الضلال لا يعرف.
  • والنفس إن لم تشتغل بشيء شغلت صاحبها.
  • الكلام المعقول في نفسه المؤيد بالبرهان ينبغي أن يقبل ولا يهجر بدعوى أنه صادر من المخالف. المطلب أنفس وأعز من أن يدرك بالمنى أو ينال بالهوينا.
  • الناس عبيد لما عرفوا وأعداء لما جهلوا. إنّ جميع المعجزات طبيعية، وإن الطبيعة كلها معجزة.
  • إنّ رد المذهب قبل فهمه والاطلاع على كنهه هو رمي في عماية.
  • إنّ نقص الكون هو عين كماله، مثل اعوجاج القوس هو عين صلاحيته ولو أنه استقام لما رمى.
  • ضرر الدين ممن ينصره لا بطريقة أكثر من ضرره ممن يطعن فيه.
  • لا تحسن الظن بي كي لا أخذلك، ولا تسئ الظن بي كي لا تخذلني، لكن اجعلني بدون ظنون، كي اكون أنا كما أكون.

حكم دينية عظيمة تويتر

<yoastmark class=

  • أحبّوا الأصحاب والإخوان : فقد أحبّ رسول الله صلى الله عليه وسلـم أصحابه، رضوان الله عليهم أجمعين، وقد اختصّ دين الإسلام عن غيره من الأديان، بهذه الصفة، فقال عليه الصلاة والسلام:” إذا أحب الرجل أخاه فليخبره أنّه يحبه “، وفي هذه الصفة تعزيز لقوة المسلمين، و تفاهمهم فيما بينهم، وبالتالي تقويّة شوكتهم.
  • وطّن نفسك على العطاء، وافرح لفرح الآخرين، واحذر من أن تحسد الآخرين، فإذا سكن الحسد قلبك، فسترى النعمة نقمة، والفرح حزناً، ولن تهنأ بحياتك أبداً.
  • من عَلم عظمة الإله؛ زاد وجلهُ، ومن خاف نقم ربّه؛ حسن عمله، فالخوف يستخرج داء البطالة ويشفيه، وهو نعم المؤدّب للمؤمن ويكفيه. *قال الحسن:” صحبت أقواماً كانوا لحسناتهم أن تردّ عليهم، أخوف منكم من سيئاتكم أن تعذّبوا بها “، ووصف يوسف بن عبد الحسن فقال:” كان إذا أقبل كأنّه أقبل من دفن حميمه، وإذا جلس كأنّه أسير من يضرب عنقه، وإذا ذكرت النّار فكأنّما لم تخلق إلا له “.
  • القلبُ يمرضُ كما يمرض البدن، وشفاؤَهُ في التوبةِ والحميّةِ، ويصدأ كما تصدأ المرآة، وجلاؤَهُ بالذكر، ويعرى كما يعرى الجسم، وزينتهُ التقوى، ويجوع ويظمأ كما يجوع البدن، وطعامهُ وشرابهُ المعرفة، والتوكل، والمحبة، والإنابة.
  • السعادةُ في معاملةِ الخلق؛ أن تعاملَّهُم لله، فترجو الله فيهم ولا ترجوهم في الله، وتخافه فيهم، ولا تخافهم في الله، وتحسن إليهم رجاء ثواب الله لا لمكافأتهم، وتكف عن ظلمهِم خوفاً من الله لا منهم.
  • فصارت شهوات الدنيا تجاذبني سلاسلها إلى المقام ومنادي الإيمان ينادي: الرحيل.. الرحيل.. فلم يبق من العمر إلا قليل، وبين يديك السفر الطويل، وجميع ما أنت فيه من العمل والعلم رياء وتخييل.. فإن لم تستعد الآن للآخرة فمتى تستعد.. وعن لم تقطع الآن فمتى تقطع.


5 Views