دعاء الرؤيا الصالحة قبل النوم

كتابة امل المهنا - تاريخ الكتابة: 10 سبتمبر, 2020 10:54 - آخر تحديث : 24 أغسطس, 2021 12:33
دعاء الرؤيا الصالحة قبل النوم

دعاء الرؤيا الصالحة قبل النوم وماهي اهم شروط تحقيق الرؤيا من خلال هذا المقال وفي هذه السطور التالية.

الرؤيا الصادقة

تعريف الرؤيا الصادقة والرؤيا الصالحة أنّها ما يراه الإنسان في نومه ويكون من الله تعالى، فيه بشارة أو نذير أو زجر وتنبيه، ويقول ابن سيرين أن الرؤيا الصادقة ليست محصورةً بالمؤمن، بل أن الكافر والفاسق قد يرون الرؤيا الصادقة في نومهم، وذلك أن من الرؤى ما يكون فيه زجرٌ وتحذير ودعوة للتوبة. والدليل على ذلك رؤى ملوك مصر في زمن موسى ويوسف عليهما السلام، على سبيل المثال لا الحصر.
وجاء في الحديث الشريف أن الرسول ﷺ قال: “الرؤيا ثلاث؛ الرؤيا الصّالحة بشرى من اللهِ عَزَّ وجلَّ، ورؤيا المسلم الذي يحدّثُ به نفسه، ورؤيا تحزين مِنَ الشَّيطان”.
وقد فسّر الإمام الصادق الرؤيا الصادقة الصالحة بقوله “إن المؤمن إذا نامَ خرجتْ مِن روحهِ حركةٌ ممدودة إلى السَّماء” فكل ما تراه روح المؤمن في ملكوت السماء هو حقّ، وكل ما تراه في الأرض أضغاث أحلام.
ومن الجدير بالذكر أن الرؤى كانت محطّ اهتمام الناس على مرِّ العصور، والدليل على ذلك أن ملك مصر في زمن سيدنا يوسف جمع المعبرين ليعرف الرسالة التي جاءته في المنام، وكذلك آمن فرعون أن ما رآه في المنام كان نذيراً بغلام ينهي ملكه، فراح يقتل الذكور من المواليد، أضف إلى ذلك ما ذكره القرآن الكريم من رؤى إبراهيم ويوسف عليهما السلام، أي أن الرؤيا الصادقة ليست حادثة بحدوث الإسلام ونشأته، وإنّما هي -من وجهة نظر فقهية- وسيلة لإيصال كلام الله للعبد، ويقول القادري في كتاب تعبير الرؤيا أن آدم عليه السلام أول من رأى الرؤيا في المنام، إذ رأى حواء في نومه، ولمّا أفاق وجدها كما رآها، والله تعالى أجلّ وأعلم.

أثر عائشة في إذا أرادت النوم بسؤالها الرؤيا

فإننا لا نعلم دليلاً من القرآن أو السنة أو عن سلف هذه الأمة يحدد أشياء معينة تعين الشخص على تحصيل الرؤى في المنام، وإنما هذا الأمر بتقدير من رب العالمين سبحانه وتعالى.
فإذا كنت ترغب في ذلك فتوجه إلى العلي القدير واسأله التوفيق إلى الرؤيا الصالحة التي تعينك على الاستقامة والثبات على الحق. كما كانت تفعل عائشة رضي الله عنها فيما ذكره النووي في كتاب الأذكار:
أنها كانتْ إذا أرادتْ النومَ تقول: اللَّهُمَّ إِنِّي أسألُكَ رُؤْيا صَالِحَةً، صَادِقَة غَيْرَ كاذِبَةً، نافِعَةً غَيْرَ ضَارَّةٍ.
والله أعلم.

الفرق بين الرؤيا الصالحة والأحلام الصادقة

الرؤيا الصالحة : هي التي يراها المؤمنون فقط وتكون مختصة بما وعدهم الله من نصر أو جزاء حسن .
الرؤيا الصادقة : هي أحلام تقع للمسلم ولغير المسلم وللصالح وللطالح وتكون مختصة بحوادث دنيوية ستقع لاحقا ,وهي صادقة وليست من حديث النفس .

علامات ودلائل الرؤيا عند ابن سرين

تحمل الرؤيا البشرى أو النذير للإنسان، بشرط أن الشخص حين استيقاظه بعد هذه الرؤية يكون في قلبه سكينة واطمئنان ويشعر ببعض الراحة النفسية.
تكون أحداثها متسلسلة ومتقسة حيث يتذكر الرائي جيداً بدايتها ونهايتها، وتكون أحداثها منطقية خاضعة للعقل.
يكون الرائي متذكراً لكافة تفاصيل رؤيته وأحداثها.
لا يكون الرائي مريضاً أو يعاني من الحمى.
أن يكون سياق الرؤيا ليس له صلة بأي من الموضوعات الحياتية الخاصة التي تشغل بال الرائي وتؤرقه.
فهذا من دلائل الفرق بين الرؤيا والحلم حيث أنه في حال مجرد رؤية الإنسان لعكس ذلك فإن منامه سيكون مجرد تعبير عن واقع الشخص الذي يعيش وانعكاس لأفكاره

علامات الرؤيا الصادقة والحلم الكاذب

هناك عدد من العلامات التي توضح للشخص الفرق بين الرؤيا والحلم، والتي بمجرد أن يجدها الشخص في رؤياه يعلم إن كان رؤيا صادقة أم أنها حلم كاذب وعليه بعدم الاهتمام بتأويلها، وهذه العلامات كالتالي:
-أن يتذكر الرائي لكافة تفاصيل منامه دون أن ينسى أي من تفاصيلها.
-أن يُعرف عن الرائي الصدق في الحديث، وإن لم يكن صادقاً فقد تكون الرؤيا إيقاظاً لغفلته.
-أن تتكرر نفس الرؤيا عليه أكثر من مرة، فمتى تكررت الرؤيا فيدل على أنها حق،
وعلى الرائي أن يعلم جيداً أنها ما تكررت إلا من أجل البشرى أو النذير فيجب ألا يهملها.
-أن يشعر الرائي عقب استيقاظه بشعور نفسي قوي قد يصل به حد السرور والفرحة أو الدعاء والبكاء، وأحياناً قد يشعر الرائي بألم جسدي، وقد ينبتاه إحساس الشبع.



5549 Views