صحة الحامل في رمضان

كتابة بثينة جمال - تاريخ الكتابة: 28 سبتمبر, 2018 1:49 - آخر تحديث : 7 سبتمبر, 2021 11:11
صحة الحامل في رمضان

صحة الحامل في رمضان واهم النصائح للحامل في رمضان وهل يمكن صيام الحامل في رمضان كل ذلك في هذه السطور التالية.

بعض النساء الحوامل يتخوفن من الصيام خلال شهر رمضان والبعض الاخر يصر على الصيام فما هو اثر الصوم على الحامل.
في شهر رمضان الكريم، تتمنى السيدات الحوامل الصيام دون أن يؤثر ذلك على صحتها أو صحة جنينها، وأن تشعر بفرحة الصيام وسط أفراد أسرتها، وأن تشاركهم لمة الإفطار والسحور، وألا تضطر لقضاء أيام الصيام بمفردها فيما بعد، ولكن يجب أن تعلمي أن قدرة الحامل على الصيام تختلف من سيدة إلى أخرى، فيجب عليك أولًا استشارة الطبيب المسؤول عن متابعة حالتك في أثناء الحمل،‏ للتأكد من عدم إصابتك بأي أمراض تتطلب منك عدم الصيام.

تأثير الصيام على الحمل


تناولت العديد من الأبحاث موضوع صيام الحامل وتأثيره على الجنين، وقد اقتصرت معظمها على العلاقة بين صيام رمضان ووزن الجنين.
وهنالك دراسات أجريت في تركيا، اليمن وإيران لم تجد أية علاقة بين صيام الحامل وبين وزن الجنين. لكن دراسة أجريت في ماليزيا وجدت أن صيام رمضان يقلل من فترة الحمل بمقدار 4 – 7 أيام.
بحثت دراسات جديدة في تأثيرات صيام رمضان البعيدة المدى على الجيل الجديد، من أهمها دراسة بريطانية واسعة أجريت بالتعاون مع مراكز أبحاث إندونيسية
وقد استند الباحثون في هذه الدراسة إلى نتائج المسح الوطني في اندونيسيا التي اشتملت على ما يقارب 30,000 شخص. وقد كشفت نتائجها ما يلي:
لا يوجد للصيام تأثير على الجنين بشكل عام، إلا أن هناك بعض الدلالات التي يجدر الانتباه لها.
هناك فرق في القدرات الذهنية لدى الذكور الذين صامت أمهاتهم خلال الحمل ومن لم تصم أمهاتهم، إذ ارتفعت نسبة الأولاد الذين تركوا المدرسة باكراً مقارنة بمن صامت أمهاتهم رمضان أثناء الحمل.
قد يظهر التأثير السلبي لصيام الحامل على طفلها عند الكبر، ومن الأمراض التي زاد انتشارها لدى من صامت أمهاتهم:
أمراض القلب والشرايين.
السكري.
ضغط الدم العالي.
أمراض الكلى.
مرض فقر الدم.
صيام رمضان خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل يقلل من نسبة الأطفال الذكور الذين يولدون أحياء.
معظم الحوامل اللواتي يصمن رمضان يفعلن ذلك لأنهن يستصعبن التعويض عن تلك الأيام لاحقاً لوحدهن، لأنهن يجدن أن الصيام مع باقي العائلة يكون أسهل.

نصائح لغذاء الحامل في رمضان


1- اعتمدي على النشويات المقشرة؛ لأنها تحتوى على عدد كبير من الفيتامينات، وتعتبر مصدرا للطاقة المطلوبة للجسم أكثر من اعتمادك على السكريات؛ كالحلويات والبسكويت والشيكولاته والمياه الغازية.
2- اشربي السوائل؛ للحفاظ على نسبة الماء في الجسم دون نقصان؛ لأنها تساعد على نظافة الجهاز البولي وتنقيته من الترسيبات المسببة للحصى، وتمنع الإمساك، وتقلل من فرص الإصابة بالتهابات المسالك البولية.
3- تناولي من 4 إلى 5 وجبات غذائية خفيفة متقاربة بدلا من وجبتي الإفطار والسحور، مع تجنب المواد الدسمة.
4- قللي من تناول حلويات رمضان الدسمة، وابتعدي عن المخللات والبهارات، التي تزيد من إفراز العصارة الحمضية بالمعدة.
5- وازني بين جميع المغذيات، خاصة في الأشهر الأولى، مع الاهتمام بتناول «الفوليك أسيد»؛ لمنع التشوهات في الأجنة، مع فيتامين ب12، وب6 للحماية من الأنيميا.
6- تزداد حاجتك في الأشهر الثلاثة الثانية للكالسيوم، وهو موجود في الألبان ومنتجاتها من الجبن والزبادي، أو في المهلبية والأرز باللبن، أو في أقراص الكالسيوم، إضافة إلى الكبد واللحوم والخضراوات مثل: الجرجير والمقدونس.
7- تناولي الحبوب والخبز الأسمر؛ لاحتوائهما على نسبة متوسطة من الحديد، مع النشويات والسكريات لزيادة السعرات الحرارية.
8- في الأشهر الأخيرة ركزي على الأغذية ذات السعرات الحرارية العالية والألبان ومنتجاتها والعصائر، بجانب الراحة والنوم والبعد عن مسببات القلق والتوتر.

نصائح للحفاظ على صحة الحامل والجنين خلال الصيام


1-استعدي لاحتياجات الصيام قبل رمضان، سواء المشتريات أو إعداد بعض الأكلات وحفظها في الفريزر، بحيث تجدينها جاهزة على الطهي مباشرةً في رمضان، ولا تبذلي مجهودًا يؤثر عليكِ وعلى جنينكِ خلال حملك.
2-احرصي على الوجود في مكان غير حار به مصادر للهواء، وتجنبي التعرض للشمس خلال ساعات الظهر لأن الجفاف يضر بك وبجنينك.
3-احصلي على قسط كافٍ من الراحة ونامي عدد من ساعات الصيام حتى لا تصابي بالتعب خاصة وأنه سيكون في الصيف أي أن ساعات الصيام طويلة.
4-قسمي وجباتك إلى الإفطار والسحور ووجبتين صغيرتين خفيفتين بينهما وأجلي وجبة السحور قدر الإمكان ولكن احرصي على تناولها لأنها تمدك بالطاقة طوال فترة صيامك.
5-أجلي أعمال تنظيف المنزل لبعد الإفطار حتى تنخفض درجة حرارة الجو، لتحصلي على الطاقة والقوة اللازمة من الطعام، وابتعدي عن الأعمال المجهدة خلال هذا الشهر.
6-إذا كنتِ امرأة عاملة، اخفضي ساعات العمل واحصلي على إجازات إضافية خلال هذا الشهر.
7-لا داعٍ للعناد واكسري صيامك على الفور وتناولي الطعام إذا ما شعرت بتعب مفاجئ من أي نوع في حالتك الصحية.
8-اجعلي صيامك وفقًا لقدرتك على التحمل؛ أي أنه ليس بالضرورة أن تصومي الشهر بأكمله إذا كنت تشعرين بالتعب والإرهاق الزائد.
9-احرصي على تناول طعام صحي متوازن عند الإفطار والسحور لتتمكني من الصوم بأمان.
10-ابدئي الإفطار بتناول الرطب أو التمر، نظرًا لاحتوائهما على سكريات بسيطة سهلة الامتصاص، أو الحليب أو الحساء الدافئ لتنبيه المعدة والجهاز الهضمي والاستعداد لتلقي وجبة الفطور.
11-تجنبي تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون مثل المقليات، لأنها ستعرضك للسمنة المفرطة خلال الحمل، وتناولي وجبات كثيرة خفيفة، بدلًا من وجبة واحدة كبيرة ودسمة.
12-احرصي على تناول كمية كافية من البروتين، لأنه يفيد في تكوين الأنسجة ويساعد في نمو الجنين ويمدك بالحديد اللازم، يمكنك أن تجدي البروتين في بعض الأطعمة كالمكسرات واللحوم والبيض.
13-تجنبي تناول الكثير من السكريات التي ترفع مستويات السكر في الدم بسرعة، ما يؤدي إلى إفراز الكثير من هرمون الأنسولين ويخفض من نسبة السكر في الدم بسرعة كبيرة، ما يزيد من الشعور بالدوار والدوخة.
14-احرصي على شرب لترين من الماء والعصائر الطبيعية بين المغرب والفجر، لتعويض نقص السوائل في جسمك، وتجنبي المشروبات الغازية والعصائر المعلبة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي والقهوة ، لأنها تجعلك تفقدين المزيد من الماء وتعرضك للجفاف إذا كان الطقس حارًا.
15-ابتعدي عن الأطعمة المالحة والمخللات وأكثري من تناول الفواكه والخضروات الطازجة وخاصة الخضروات الورقية والفواكه الغنية بفيتامين سي.
16-اختاري الأطعمة التي تمد الجسم بالطاقة لفترة طويلة مثل الكربوهيدرات والأطعمة الغنية بالألياف مثل الحبوب والخضروات والفواكه المجففة، التي تساعد على الإحساس بالشبع وتساعد أيضًا على منع الإمساك.



405 Views