صناعة منزلية مربحة

كتابة فريده عمران - تاريخ الكتابة: 3 سبتمبر, 2018 7:21
صناعة منزلية مربحة

صناعة منزلية مربحة وماهي افضل الصناعات المنزلية وماهي اهم فوائد الصناعات المنزلية كل ذلك في هذا المقال.

يحتاج الكثير من النساء افكار يمكن تنفيذها فى المنزل للربح منها وتحقيق دخل لذلك نقدم لكم مجموعة افكار لصناعات منزلية مربحة .
نظرا لضعف الحالة المادية وكثرة البطالة لابد ان نبتكر افكار مشاريع مربحة بالمنزل لربة البيت وخصوصا للمرأة التى لديها اطفال ولا تستطيع الخروج للعمل وتركهم بمفردهم ايضا يوجد كثير من شباب الخرجين الذين عجزوا عن إيجاد عمل مناسب لما لا نحصل على عمل فى المنزل ونسوقه الى المتاجر والمعارض او حتى عن طريق الانترنت وسنتناول فيما يلى بعض الافكار.

صناعات منزلية مربحة

الصناعات اليدوية
يعتبر ذلك النوع من الصناعات من اكثر انواع الصناعات المنزلية رواجا واهمية وادرارا للارباح على العاملين فيها، وهي تصنيع لا تفتقر الى عديد من الثروات في البداية، اذ يمكن النفع من كل ما توفره البيية المحيطة من مواد.
تستفيد الصناعات اليدوية على نحو عظيم من الفنون الفلكلورية، والتاريخية، حيث تسعى ان تعيد احياءها، ومزجها بالفنون المعاصرة، الامر الذي يودي الى خلق قطع جميلة، ومميزة تلاقي حضورا كبيرا من الناس الذين تستهويهم مثل تلك الاعمال، والمصنوعات، وفي ذلك الحين ينتج ذلك وان تباع بعض القطع بمبالغ عظيمة وباهظة.
العنصر الاهم في تلك التصنيع او غيرها من الصناعات هو عنصر التسويق، لذا فانه يمكن انماء المهارات التسويقية من اثناء التعرف على الجهات التي تهتم بمثل تلك الصناعات، وبترويجها، وبعرضها في المعارض المختلفة، الى منحى النفع من الوسايل التكنولوجيا الجديدة التي تستطيع الوصول الى اكبر قطاع محتمل من الناس.
صناعة المواد الغذائية
تلاقي تصنيع المواد الغذايية، والماكولات الشعبية المغيرة حضورا جيدا من قبل فية عريضة من الناس، فهذا النوع من الصناعات لا يمكن ان يندثر؛ نظرا لكونه يعد من المكونات الاساسية في حياة الجميع.
هناك الكثير من الاطباق، والماكولات المقترحة التي يمكن اعدادها منزليا، وبيعها، وجني الارباح منها، وعلى راس تلك الاطباق والماكولات تاتي الاطباق الشعبية التي يحبها الكثيرون، ولكنهم لا يتسطيعون تجويدها، واتقانها. ويمكن لتلك التصنيع ان تستفيد من المغتربين الذين يعيشون في مجتمعات غير مجتمعاتهم الاصلية، بحيث يتم كمية اطباقهم الوطنية، وماكولاتهم المخصصة بهم، الامر الذي يعاون على نحو عظيم على ادرار المزيد من الارباح. ذلك وتعد عملية التسويق من العمليات الهامة العون على رواج السلع الغذايية ايضا، الى منحى اعتدال اسعرها، ولذة مذاقها بطبيعة الحال.

مشاريع يدوية يسهل التربح منها

المشروع الأول : صناعة السجاد وتابلوهات الزينة
التصنيع اليدوي للسجاد يتطلب مهارة وكفاءة عالية للغاية وتدريب جيد على العمل في هذا المشروع، إلا أنه سهل التعلم ويمكن أن يعمل فيه النساء والرجال والشباب وحتى الأطفال ممن يتعلمونه جيدا، بشرط أن يكون لهولاء لمسات إبداعية يضعونها على العمل، أو أن يكون هنالك نماذج جاهزة لتصنيعها، وتلك المنتجات وإن كانت باهظة الثمن إلا أن هنالك كيانات عديدة ترغب في شرائها دوما من أجل الزينة والتباهي كأصحاب الفيلات والقصور والشاليهات والفنادق وغيرها، وتدشين هذا المشروع يحتاج فقط لاتباع الخطوات التالية :
1- يجب استئجار محل مناسب في أحد الأحياء الراقية أو المتوسطة اجتماعيا؛ لعرض المنتجات وضمان وجود من يقبل على شرائها.
2- يجب توفير مخزن أو صالة مجاورة أو ملحقة بالمحل تخصص كمكان لتصنيع السجاد أو التابلوهات.
3- ينصح بعرض بعض المنتجات والنماذج والديكورات الخفيفة البسيطة صغيرة الحجم لتعبر عن إمكانياتك في تصنيع مثلها على مساحة أكبر يحددها الراغب في الشراء.
4- بالطبع يجب توفير كل الخامات والأدوات المطلوبة.
5- يجب الاستعانة بعمال مهرة لديهم خبرات سابقة في هذا المجال.
6- بعد نجاحك في إنتاج معروضات معينة يجب التسويق لها جيدا عبر فاترينات العرض والاستعانة بوسائل التواصل الاجتماعي للترويج لمنتجاتك.
المشروع الثاني : صناعة الإكسسوارات النسائية المختلفة
لا شك أن النساء أكثر من يهتم بالحلي والتجميل ويرغب في الاستمتاع بزينتهن بقدر الإمكان، وتلك الرغبة يمكن استغلالها بتصنيع اكسسوارات يدوية بسيطة تجذبهن للتجمل والتحلي بها، ولتصنيع تلك الاكسسوارات يمكن اتباع الخطوات التالية :
1- ضرورة توفير مكان مناسب عبر استئجار محل أو شقة متوسطة الحجم في أحد الأحياء التي تشتهر برواج وحركة كبيرة للفتيات والسيدات كالأحياء القريبة من الجامعات ومدارس الفتيات.
2- تجهيز المكان بديكورات جذابة بألوان فاتحة مغرية للفتيات.
3- استقطاب عدد من العاملين والعاملات المهرة ممن لديهم خبرة في تصميم تلك الاكسسوارات وتزيينها وغالبا يكونون من خريجي وخريجات كليات الفنون الجميلة وأقسامها.
4- ضورة توفير الخامات والأدوات اللازمة.
5- يمكن تسويق المنتجات والترويج لها بعرض السلع والمنتجات أمام المحل، أو عبر عمل لافتة تشير لإسم ومكان ونشاط المحل، كما يمكن توزيع منشورات ورقية صغيرة على الفتيات والسيدات توضح المنتجات وأسعارها والخصومات عليها، كما لا يجب إغفال الاستعانة بمواقع التواصل الاجتماعي والمنتديات للترويج لتلك المنتجات في الصفحات الخاصة بالسيدات والفتيات.
مشروعات يدوية أخرى يمكن تنفيذها والربح منها بكل بساطة
1- مشروع صناعة التحف والأنتيكات والخزف.
2- مشروع تزيين وتطريز ملابس السيدات وعبايات الخروج وفساتين السهرة.
3- مشروع صناعة الشموع والمواد الزيتية البسيطة.
4- مشروع صناعة الأدوات والأغراض المنزلية البسيطة من الزجاج والخشب والخيرزان.
5- مشروع صناعة الأنسجة الصوفية والمفارش.
6- مشروع تركيب النجف والتحف والهدايا البسيطة بالتعاون مع المحال والشركات المتخصصة في ذلك.

صناعات يدوية مربحة

تعتبر أغلب الصناعات اليدوية التي ما زالت تعتمد على العمل الفردي من الصناعات المربحة؛ لأن المصانع الآلية لن تتمكن من إنتاج معظم هذه الصناعات؛ بسبب عدم توافر الآلات المناسبة لذلك، مع الافتقار للدقة في الصنع، ومن أهم أنواع الصناعات اليدوية المربحة:
صناعة الخرز
هي من الصناعات اليدوية القديمة، والتي ما زالت منتشرةً حتى هذا الوقت؛ إذ يصنع من الخرز الملون العديد من أنواع المجوهرات، والحلي مثل: العقود، والأساور، وغيرها كما أنه يستخدم في تزيين الملابس، وخصوصاً الملبوسات التقليدية، وتحافظ معظم المناطق الشعبية على صناعة الخرز كواحدة من الصناعات اليدوية البسيطة، والتي تجذب السياح إليها، لذلك تعد من الصناعات التقليدية المربحة، وخصوصاً عندما يتميز عمل الخرز بتصاميم ملونة، وجميلة.
صناعة السجاد
هي من الصناعات اليدوية القديمة، والمربحة جداً فاهتم الناس منذ العصور القديمة بصناعة السجاد بمختلف أنواعه، وأحجامه، وأشكاله لما يضيفه من منظرٍ جميلٍ للمكان الذي يوجد فيه، لذلك اتخذ العديد من الأشخاص صناعة السجاد كمهنة لهم؛ لأنها تعتبر من الصناعات اليدوية التي تحتاج إلى دقة شديدة، من أجل الحصول على نوعٍ مميز من السجاد، وهذا ما أدى إلى ارتفاع أسعار بعض أنواعه مثل: السجاد التركي، والسجاد الفارسي، وغيرهما.
صناعة الفخار
هي من الصناعات اليدوية المربحة، والتي ما زالت منتشرة بين الناس حتى هذا الوقت، فتعتمد على استخدام الصلصال الطري، من أجل تشكيل الأواني الفخارية، مثل: الصحون، والجرار وغيرها من الأدوات الفخارية الأخرى، ويهتم معظم السياح الذين يذهبون للمعالم، والآثار السياحية بالحصول على المنتجات الفخارية حتى يأخذوها معهم كتذكار من المكان الذي ذهبوا إليه.
شهدت صناعة الفخار في القرون الماضية انتشاراً واسعاً بين الناس؛ لأنها قدمت لهم العديد من الأدوات المناسبة، وخصوصاً التي تستخدم في المطبخ، والتي استخدمت في تقديم، وحفظ الطعام، كما أن صناعة الفخار ساهمت باختراع زير الماء، والذي كان يستخدم قديماً لحفظ ماء الشرب البارد لفترات زمنية طويلة.
صناعة النسيج
تعد من الصناعات اليدوية المربحة، والتي ما زالت تستخدم بين الناس حتى هذا الوقت؛ إذ يقوم العديد من الخياطين بصناعة المنسوجات القماشية، والقطنية بطريقة يدوية، وخصوصاً الملبوسات البسيطة، مثل: ربطات العنق، والقفازات، والقبعات، وغيرها من الصناعات الأخرى، والتي صارت مورداً من الموارد التجارية المهمة في العديد من الأسواق المحلية، والشعبية.



676 Views