علاج تساقط الشعر في خمس دقائق

كتابة زينه الشمري - تاريخ الكتابة: 25 فبراير, 2023 8:53
علاج تساقط الشعر في خمس دقائق

علاج تساقط الشعر في خمس دقائق كما سنذكر كذلك دواء تساقط الشعر من الصيدلية وما هي أهم الأسباب وراء تساقط الشعر كذلك سنتحدث عن الحل النهائي لتساقط الشعر وتكثيفه كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

علاج تساقط الشعر في خمس دقائق

1- استخدام بعض الزيوت
إذا كنت ترغب في إيقاف تساقط الشعر الحاصل وتحسين نمو الشعر، قد يساعد استخدام هذه الزيوت على تحقيق النتائج المنشودة:
2-زيت النعناع
قم مزج بضعة قطرات من زيت النعناع مع زيت جوز الهند وطبقه على فروة الرأس قبل الاستحمام بمدة 15 دقيقة.
3-تدليك فروة الرأس
قد يساعد تدليك فروة الرأس بانتظام على إيقاف تساقط الشعر وتحفيز نموه من جديد.
قم بتدليك فروة الرأس يوميًّا لمدة 5 دقائق متواصلة باستخدام أطراف أصابعك، مع الحرص على القيام بهذه الطريقة 3 – 4 مرات يوميًّا.
4-زيت إكليل الجبل
امزج بضعة قطرات من زيت إكليل الجبل مع زيت الزيتون، ثم قم بتدليك فروة الرأس بالمزيج واتركه لمدة 30 – 60 دقيقة قبل غسله بالماء والشامبو.
5-زيت البابونج
امزج بضعة قطرات من زيت البابونج العطري مع زيت الجوجوبا، ثم دلك فروة الرأس به بلطف.
وتستطيع ترك الزيت على الفروة حتى تمتصه بالكامل، أو تستطيع غسل الشعر بعد ذلك كالمعتاد.
6-زيوت أخرى
والتي قد تشمل أيضًا زيت الليمون، وزيت الخروع، وزيت جوز الهند، وزيت البنفسج، وزيت الليمون، وزيت بذور الجزر.

دواء تساقط الشعر من الصيدلية

1-الأدوية الموصوفة وغير المقررة بوصفة طبية
وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) على عقارين لعلاج الصلع النمطي عند الذكور:
2-المينوكسيديل (روجين): يتوفر روجين بدون وصفة طبية على شكل سائل أو رغوة. ضعيه على فروة الرأس مرتين في اليوم لنمو الشعر ومنع تساقط الشعر.
3-فيناسترايد (بروبيكيا ، بروسكار):هذه حبة تتناولها يوميًا. إنه متاح فقط بوصفة طبية من طبيبك.
4-بالنسبة لكلا هذين العقارين ، قد يستغرق الأمر ما يصل إلى عام لرؤية النتائج ، وستحتاج إلى الاستمرار في تناولهما للحفاظ على الفوائد.

أهم الأسباب وراء تساقط الشعر

1-العدوى الفطرية
انتقال العدوى الفطرية والجراثيم لفروة الرأس يتسبب في التهابات فروة الرأس وهو ما يؤدي كذلك لضعف البصيلات وعدم حصولها على التغذية اللازمة. مع عدم الاهتمام بغسل الشعر وتنظيف فروة الرأس بشكل جيد، تتراكم الإفرازات الدهنية الزائدة وبقايا الزيوت على الشعر، ما يتسبب في انسداد المسام وتلف جذور الشعر. لذلك، تعتمد كيفية علاج تساقط الشعر أولاً على الاهتمام بنظافة الشعر وغسله بشكل منتظم مرتين أسبوعياً.
2-الإجهاد والضغط العصبي
الإجهاد والضغوط العصبية التي يواجهها الأشخاص بشكل يومي هي واحدة من أهم الأسباب وراء الإصابة بالعديد من المشكلات الصحية، التي من بينها تساقط الشعر. مع ارتفاع معدلات القلق، يؤدي ذلك لخلل في مستويات الهرمونات في الجسم وهو ما يتسبب في ضعف بصيلات الشعر ويؤدي لتساقط الشعر الشديد.
3-نقص العناصر الغذائية
عدم اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن من الممكن أن يؤدي لتساقط الشعر بكثرة. يغفل الكثير منا عن تناول العناصر الغذائية من الفيتامينات والمعادن اللازمة للجسم، فيؤدي ذلك لضعف الوظائف الحيوية بالجسم، كما يؤدي أيضاً لضعف بصيلات الشعر وتلف الجذور، فينتج عنها بالطبع تساقط الشعر الشديد ومظهره غير الحيوي. للوقاية من تساقط الشعر، يحتاج الجسم لتناول وجبات غذائية غنية بمصادر البروتين، الزنك، البيوتين، السلينيوم، حمض الفوليك، الحديد والفيتامينات الأساسية.
4-نمط الحياة غير الصحي
ممارسة بعض العادات اليومية الخاطئة تؤثر سلباً على صحة الشعر وفروة الرأس، مما قد يؤدي كذلك لتساقط الشعر. من أشهر العادات الخاطئة التي لا بد من الإقلاع عنها لتجنب تساقط الشعر هي التدخين، قلة النوم، عدم ممارسة الأنشطة الرياضية وغيرها الكثير. نقص العناية الصحية بالشعر هي أيضا من أهم العوامل وراء تساقط الشعر.
5-بعض العلاجات الطبية
تساقط الشعر هو أحد الأعراض الجانبية الشائعة للعديد من العلاجات الدوائية ومن أشهرها مضادات الاكتئاب، الستيرويدات، مسكنات الآلام والعلاجات الكيماوية التي تستخدم في علاج أمراض السرطان.

الحل النهائي لتساقط الشعر وتكثيفه

1-عملية زراعة الشعر ودورها في علاج مشكلة التساقط
عند محاولة عدّة أدوية لعلاج تساقط الشعر دون فائدة، قد يزيد هذا من سوء الحالة النفسية لديك أو يشكّل مخاوفاً من فقدان شعرك للأبد.
هنا يأتي دور زراعة الشعر لتخفيف هذا التوتّر الناجم عن البحث المستمر لحلّ جذريّ.
إذ تُعتبر من أكثر العلاجات الفعّالة للعديد من مشاكل الشعر بما فيها التساقط والصلع الوراثي.
يلجأ لها المريض عادةً عند حاجته لحلّ نهائيّ ودائم
في عمليات زراعة الشعر سواء بتقنية الشريحة أو الإقتطاف، يتم نقل بصيلات شعر قوية وكثيفة من مناطق في فروة رأسك (عادة ما تكون مؤخرة الرأس والجانبين) ثم يُنقَل الشعر إلى المناطق المستهدفة ويبدأ في النمو من جديد شيئاً فشيئاً.
تستغرق عملية الزراعة فترة تتراوح بين 5 إلى 9 ساعات لكن مدّتها تعتمد على مساحة البقع الصلعاء وعدد البصيلات المراد نقلها ومهارة الطبيب الجراح الذي يجري العملية.
في النهاية، نؤكد على أن أدوية تساقط الشعر من الممكن أن تكون الحل المثالي لدى استعمالها بالتزامن مع التغذية السليمة. لكن إذا لم يتم تدارك المشاكل في بداياتها، فقد تتفاقم ويصعب حلّها لاحقاً.
مما يستوجب حلولاً طبيّة مثل عمليات زراعة الشعر، لذلك عليك الاهتمام بشعرك واستخدام منتجات طبيعية مع الابتعاد عن كل ما من شأنه أن يسبّب تساقط الشعر.
2-حقن البلازما
مادة البلازما أحد مكونات الدم الرئيسية، وهي عبارة عن سائل أبيض مائل للاصفرار يحمل الكثير من البروتينات والفيتامينات والماء لبصيلات الشعر.
تعتبر حقن البلازما من أكثر العلاجات الفعالة في تغذية الشعر وتقويته، وهي آمنة بشكل تام لأنها طبيعية ويتم استخلاصها من دم الشخص نفسه.
يقوم الطبيب بتحديد عدد من الجلسات لحقن البلازما وتتراوح عادة ما بين 4-6 جلسات.
خلال الجلسة يقوم الطبيب بسحب عينة من دمك (حوالي 8 مل) ثم إعادة حقنها في المناطق المتضررة من فروة الرأس، وتبدأ النتائج الأوليّة في الظهور من الجلسة الثالثة.
مع إتمام عدد الجلسات المحددة تظهر كافة النتائج النهائية من خلال ظهور شعر جديد أكثر كثافة وينمو بمعدل أسرع.
3-حقن الكولاجين
مادة الكولاجين أيضًا تتواجد في الجسم وتتركز بقوة في الجلد والشعر والأظافر وتمنحهم اللمعان والقوة والنضارة.
لكن النقص فيها يؤدي لتقصف الأظافر وتساقط الشعر وضمور الجلد وفقدانه نعومته.
العلاج بمادة الكولاجين من الأساليب الحديثة التي لا تتضمن أي مضاعفات على الجسم.
كما يساعد بدرجة كبيرة على تقوية الشعرة وضمان مرورها بمراحل النمو بطريقة سليمة، لكن يجب أن يتم تحت إشراف طبي.
4-العلاج بالليزر
بالرغم من أن الليزر معروف باستخدامه في إزالة الشعر، لكن تم ابتكار استخدام جديد له مؤخرًا من خلال تسليط بؤرة صغيرة جدًا من الليزر على فروة الرأس بما لا يضر البصيلات أو يسبب تلفاً لها.
الأمر الذي ينشط الدورة الدموية لخلايا الجلد ويُسهم في انقسامها وتجديدها مع تحفيزها على إفراز مادة الكولاجين التي تقوي البصيلات وتساعد لإنبات شعر جديد.



173 Views