فوائد التكنولوجيا في حياتنا

كتابة هالة فهمي - تاريخ الكتابة: 4 يوليو, 2021 11:08
فوائد التكنولوجيا في حياتنا

فوائد التكنولوجيا في حياتنا استخدامات التكنولوجيا في حياتنا اليومية تأثير التكنولوجيا على حياتنا فوائد التكنولوجيا في التعليم تجدوهم في مقالنا هذا

فوائد التكنولوجيا في حياتنا

1-تطوّر المعرفة والعلوم
تساهم التكنولوجيا بشكل كبير في الوصول إلى المعلومات واكتسابها، وبالتالي تطويرها، وهو ما يُعد سبباً لوجود ثورة علميّة ومعرفيّة ضخمة يترتّب عليها تسهيل حياة البشر من خلال زيادة الاختراعات في المجالات العملية المختلفة، ومثال ذلك إمداد المصانع بالعديد من الآلات والمعدّات المتطورة التي ساعدت على توفير سلع وخدمات ذات جودة عالية، وذلك عن طريق تسهيل عمليات الإنتاج في المصانع وجعلها ذات وقت وجهد أقل، بالإضافة لإفادتها في تقليل تكلفة التشغيل لصالح أرباب العمل
2-تسهيل التواصل بين الناس
تحتل التكنولوجيا أهمية كبيرة فيما يتعلّق بتسهيل التواصل بين الناس، حيث ساهمت بفعالية في جعل العالم الكبير يبدو كأنه قرية صغيرة، وتحقّق ذلك بفضل ما قدّمته التكنولوجيا للناس من وسائل وطرق لتعزيز وتسهيل التواصل فيما بينهم، فتنوّعت هذه الوسائل لتمتد من الهاتف الثابت والهاتف المحمول، لتصل إلى شبكة الإنترنت وما يرتبط بها من قدرة تواصل الناس مع بعضهم البعض عبر القارات والبلدان المختلفة خلال ثوانٍ معدودة
3-حلّ المشكلات البشريّة
ساهمت التكنولوجيا بحل المشكلات البشرية المختلفة، وخاصةً في الوقت الراهن نظراً لما يمر به من حالة تغيّر سريعة مرتبطة بكم المعلومات الموجودة، فكما كانت سبباً في تسهيل الاتّصال بين بني البشر ساعدت على توفير وسائل نقل مختلفة، وطرح أساليب زراعية جديدة تعتبر سبباً لزيادة الإنتاج الغذائي، كما لا بُد من الإشارة للتطبيقات التي قدّمتها لمجال الرعاية الصحيّة، وما انبثق عنها من إيجابيات عديدة، وغير ذلك الكثير من الوسائل التكنولوجيّة طوّرت حياة البشر، وساعدتهم على توفير الوقت والجهد.

استخدامات التكنولوجيا في حياتنا اليومية

1-تكنولوجيا الأعمال:
هي الاستعانة بالمعلومات لأغراض متعلقة بالأعمال؛ مثل تحقيق الأهداف التنظيمية والاقتصادية؛ إذ تساعد هذه التقنية في التشغيل السليم والمنهجي للشركات وتعزيز الوظائف والعمليات، ويتضمن هذا المجال من التكنولوجيا مزيجًا من الأجهزة والبرامج
2-تكنولوجيا المعلومات
يتضمن هذا النوع من التكنولوجيا مجموعةً من البرمجيات والأجهزة المستخدمة لمعالجة المعلومات ونقلها وتخزينها، وتوفر تكنولوجيا المعلومات للأفراد معلومات دقيقة ومحدّثة في وقت قصير لتساعد في عملية صنع القرار، وبالتالي تقديم خدمة مميزة للعملاء، وتشمل تكنولوجيا المعلومات أيضًا نظم المعلومات الإدارية التي تساعد في تخطيط أدوات تكنولوجيا المعلومات وإدارتها وتطويرها لمساعدة العمال في الأداء.
3-تكنولوجيا الإنتاج:
تكنولوجيا الإنتاج هي فهم مواصفات وخصائص الخدمة أو المنتج المُصنّع وفقًا لاحتياجات السوق، وتُحدد التكنولوجيا المستخدمة تكون من قبل الشركة المصنِّعة للخدمة أو المنتج، ومدى قوتها العاملة، ومعاييرها، والمواد المستخدمة في تصنيعها، ومواصفات التصميم، والإجراءات والأساليب المُتبعة؛ إذ تساعد في تحديد الخصائص الوظيفية للمنتج وخصائصه وهيكله العام لضمان أنه يلبي متطلبات واحتياجات السوق
4-تكنولوجيا الإنشاءات:
ترتبط تكنولوجيا البناء بالمعدات والأساليب المستخدمة في بناء المباني والهياكل الأساسية، ويتضمن هذا النوع من التكنولوجيا معداتٍ ثقيلةً مثل الهياكل الهندسية التي تضمّ الجسور والجرارات الخاصة بتجهيز الأراضي للبناء، كما تضم برامج الكمبيوتر لتصميم وإنشاء نسخة رقمية للمبنى أو الهيكل؛ إذ تساعد أدوات البناء هذه في تعزيز الكفاءة التشغيلية والتأكد من أن العمال يعملون بأقل مستوىً من المشكلات والحوادث، وفي حدود الميزانية المحددة وفي الموعد المحدد.

تأثير التكنولوجيا على حياتنا

1-تقديم التعليم من خلال التكنولوجيا ظهر ذلك في الفترة الأخيرة من خلال توافر الدورات التدريبية عبر الإنترنت، والوصول إلى الندوات الويب بكل سهولة ويسر وأكثر ما يستفيد من هذه الخدمات الطلاب اللذين يعيشون بعيدًا عن جامعاتهم، ولا يتوفر عندهم وسائل نقل بشكل دائم، ومن أفضل الأمور التي سهلتها التكنولوجيا هي القدرة على البحث عن أي موضوع في العالم.
2-تقديم مساعدات مختلفة للأشخاص ذوي الأعاقة: سهّلت التكنولوجيا الوظائف المتعددة للأشخاص المعاقين للعمل عن بعد، ومن الجدير بالذكر أنّها ساعدت في توفير فرص العمل لبعض الإعاقات المحدّدة كالأشخاص اللذين يعانون مشاكل بالنطق باستبدالهم الكتابة بدلاً من التحدُّث.
3-إجهاد العين: الاستخدام المتكرر والدائم للأجهزة المحمولة والكمبيوتر يؤدي إلى مشاكل كبيرة في العيون، ومن أهمها عدم وضوح الرؤية، وجفاف العيون، والصداع المستمرّ والآلام في الرقبة والظهر، ويعود سبب هذه المشاكل إلى وهج الشاشة، والإضاءة السيئة، وسوء تقدير المسافة بين الجهاز والعيون.
4-مشاكل في النوم: تمادت التكنولوجيا وأصبحت تتسلّل إلى غرف نوم الكثيرين، وأصبح الكثيرون يسهرون عليها طويلًا دون تعب أو ملل، وتشير الدراسات أنّ الضوء الأزرق المنبثق من الأجهزة المحمولة كفيل بقطع الميلاتونين على الشخص، فلا ينام ولا يشعر بالنعاس طول اليوم، فقلة النوم لها مشاكل كبيرة وصحية تؤدي إلى خلل في أداء وظائف الجسم بأكمل وجه.

فوائد التكنولوجيا في التعليم

1-توفّر المتعة في التعلم للطلاب، نظراً لاشتمالها على التطبيقات الحديثة المحتوية على التعلّم غبر اللعب، الأمر الذي من شأنه كسر جمود الدراسة التقليدية.
2-تسهل تعبئة البيانات الخاصة بالطلاب وتوفر الوقت عند الحاجة للرجوع إليها.
3-التخلّص من التعليم المعتمد على الأوراق، مما يساهم في حماية البيئة من الملوثات الناتجة من حرق الأوراق.
4-تزيد تفاعل الطلاب ومشاركتهم خلال الدروس، حيث أنّ استخدام التكنولوجيا في العملية التعليمية يحفّز الطلاب ويزيد من حماسهم تجاه التعلّم.
5-تعمل على تسهيل تواصل المعلمين مع آباء الطُلاب وأولياء أمورهم.



687 Views