فوائد الرضاعة الطبيعية في الليل

كتابة حسن الشهري - تاريخ الكتابة: 20 مايو, 2022 3:13
فوائد الرضاعة الطبيعية في الليل

فوائد الرضاعة الطبيعية في الليل وكذلك متى أوقف رضاعة الليل، كما سنقوم بذكر نصائح للحفاظ على الرضاعة الطبيعية، وكذلك سنوضح متى أوقف رضاعة الليل، وكل هذا من خلال مقالنا هذا تابعوا معنا.

فوائد الرضاعة الطبيعية في الليل

1- الرضاعة الليلية أحد العوامل الرئيسية التي تزيد من إدرار لبن الثدي لدى الأم، لأن هرمون الحليب ينشط بشدة خلال الليل، وعند الرضاعة يعطي المخ إشارة لإفراز الثدي للهرمون بشكل أكبر، وبالتالي تصبح هذه أهم وأول فائدة من فوائد الرضاعة الليلية.
2- الطفل في الشهور الأولى من عمره يحتاج لتناول الرضعة كل ساعتين على الأكثر، وفي أول 3 أشهر تكون الرضاعة غالبًا تحت الطلب أي كلما طلب طفلكِ، وعندما ترضعين طفلكِ ليلًا تساعدينه على النمو بشكل صحي وطبيعي، حتى وإن كان نائمًا لأكثر من ساعتين، عليكِ إرضاعه وهو نائم ليحصل على كفايته من الغذاء اللازم لنموه.
3- الرضاعة الليلية تساعد على منع الحمل لأطول فترة ممكنة، لأنها تجعل جسمكِ في حالة مستمرة من إفراز هرمون الرضاعة وكأنكِ في فترة الحمل، وبالتالي إذا كنتِ تعتمدين على الرضاعة الطبيعية بجانب وسيلة لمنع الحمل، فعليكِ إرضاع طفلك ليلًا للتأكد من استمرار منع الحمل لفترة قد تصل لعام كامل.
4- على عكس الشائع فالرضاعة الليلية تساعد طفلكِ على الخلود للنوم سريعًا بل والنوم باطمئنان؛ لأنه يشعر بكِ وبرائحتكِ بجانبه وبالتالي ينام بهدوء.
5- يمكنكِ تقليل عدد الرضعات الليلية بالتدريج عند بدء إدخال الطعام الصلب لطفلكِ في عمر 6 أشهر، بإعطائه وجبة مشبعة مساءً قد تساعده على النوم لمدة 4 أو 5 ساعات متواصلة قبل أن يستيقظ طلبًا للرضاعة.

متى أوقف رضاعة الليل

تكمن الإجابة على سؤال متى يتوقف الطفل عن الرضاعة ليلًا أنه بالعادة يبدأ النوم المتواصل ليلًا عند الرضيع عندما يتطور بطنه، ويكون بحوالي الأربعة أشهر وستة أشهر ويزن 6.5 كيلوغرام على الأقل، فيحصل على سعرات حرارية أكثر أثناء النهار مما يجعله يشبع أكثر.
هذا يعني أنه يتوقف عن الاستيقاظ ليلًا للرضاعة عندما تتطور أعضاء الجسم لديه ومن أهمها الكبد، حيث يصبح الكبد قادرًا على صنع الغلوكوز للحصول على ما يكفي من الغذاء خلال فترة النهار حتى لا يستيقظ جائعًا في منتصف الليل.
في النهاية يبدأ طفلك بالنوم لستة ساعات قبل أن يستيقظ جائعًا، وبحلول 4 أشهر، يستطيع معظمهم النوم طوال الليل.
في المقابل، من الممكن أن يستمر طفلك بالاستيقاظ فقط من أجل الشعور الراحة والأمان، فمع تدريب الطفل على النوم الذي بدوره يوفر الطمأنينة عن طريق النظر إليهم لإعطائهم شعورًا بوجودك بالقرب منهم، ستصل له هذه الرسالة ويعود إلى النوم.
في عمر 6 أشهر، يمكن أن يستمر معظم الأطفال في النوم لمدة تصل إلى 12 ساعة دون الشعور بالجوع لضمان عدم استيقاظ الطفل يجب ألا تسمحي له بالنوم أثناء الرضاعة والتأكد من أن يتشجأ ومن ثم وضعه بالسرير حتى لو كان ما زال مستيقظًا.

نصائح للحفاظ على الرضاعة الطبيعية

– أن تحصل الأم على التغذية الجيدة فيجب أن تحصل الأم على التغذية المتكاملة لكي تكون قادرة على الرضاعة وأن يحتوي طعامها على البروتين سواء من اللحوم أو الأسماك، وكذلك البيض والحليب بشكل يومي، وكذلك أن تنال حصتها من الكالسيوم الذي يكثر في الحليب أيضاً واللبن والجبن، ويجب أن تحصل المرضعة على عنصر الحديد من الفواكه المجففة مثل التمر وكذلك من صفار البيض والمأكولات البحرية.
– يجب أن تشرب الأم المرضعة الكمية المناسبة من السوائل مثل الماء والحليب والأعشاب الطبية المفيدة التي تزيد من إدرار الحليب مثل الشومر، والبعد عن المشروبات المنبهة التي تؤدي لحدوث المغص والأرق عند الرضيع.
– يجب على الأم المرضعة أن تجلس جلسة صحية وسليمة وفي مكان هادئ لكي تكون مهيأة للرضاعة ولتبادل المشاعر مع وليدها وتوثيق علاقتها النفسية به.
– يجب على الأم تدليك الحلمة أثناء الحمل بزيت الزيتون لكي لا تبقى غائرة خاصة إذا كانت حاملاَ للمرة الأولى.
– عدم تأجيل الرضاعة الطبيعية لبعد الولادة بساعات بحجة راحة الأم بل تقديم ثدي الأم بمجرد الولادة لأنه يساعد على نزول المشيمة وتقلص الرحم وعودته إلى طبيعته.
– ليس صحيحاَ أن الحليب بمجرد نزوله بعد الولادة يكون ضاراً بالمولود بل على العكس فهو يحتوي على مضادات حيوية هامة للمولود يجب أن يحصل عليها من أجل مناعته.
– عدم تقديم الرضاعة الصناعية للمولود أو الرضيع بعد شهور لأي سبب خاصة في الليل، فالرضاعة الصناعية ليلاً تؤدي لعسر الهضم لديه وتقلل من حليب الأم بالتدريج حتى يتناقص.

متى أوقف رضاعة الليل

حتى سن ستة أشهر تقريباً، لا يزال معظم الأطفال بحاجة إلى رضعة واحدة على الأقل طوال الليل وهذا لأن معدتهم صغيرة، حيث يمكن للأطفال الأصحاء أن يستمروا لمدة ست ساعات متواصلة أو أكثر من دون إطعام، لكن هناك من الأطفال من يحبون الرضاعة الطبيعية في الليل، فإذا لم تكن هذه مشكلة للآباء، وخاصة الأمهات، فلا ضرر من الاستمرار حيث يرغبون بالرضاعة ليس بسبب الجوع، ولكن بسبب العادة إنهم يحبون الإحساس بالراحة في المص حتى يعودوا إلى النوم ويشعرون بقرب جسدي من أمهم.



284 Views