فوائد غذاء ملكات النحل للنساء

كتابة تغريد العجمي - تاريخ الكتابة: 26 أكتوبر, 2020 7:46
فوائد غذاء ملكات النحل للنساء

فوائد غذاء ملكات النحل للنساء لا يمكن أبدا تخيل حجم أهميتها حيث أنها عديدة للغاية نتعرف عليها معا في هذا المقال تابعوا السطور القادمة.

فوائد غذاء ملكات النحل للنساء

ضبط ضغط الدم :
– يؤدي تناول غذاء ملكات النحل إلى تحسين نسب ضغط الدم في الجسم، والمحافظة على صحة الدورة الدموية؛ لاحتوائه على نسبة عالية من البروتينات التي تساعد على ارتخاء العضلات، وأيضاً لمعرفة التغذية الصحيحة لمرضى ارتفاع ضغط الدم، اضغط هنا
تقوية المناعة:
– إن غذاء ملكات النحل يدعم جهاز المناعة في الجسم الذي يعزز الاستجابة الطبيعية المناعية، والتي بدورها تقضي على الفيروسات والبكتيريا .
الوقاية من السرطان، والتخفيف من الآثار الجانبية لمرضى السرطان :
– لغذاء ملكات النحل دور في مقاومة مرض السرطان من خلال تثبيط تدفق الدم إلى الخلايا السرطانية، أما بالنسبة لمرضى السرطان فإنه يساهم في تخفيف الآثار الجانبية من الإعياء المصاحب لمرضى السرطان.
التخفيف من أعراض انقطاع الطمث :
– يساهم غذاء ملكات النحل في تحسين مستويات الكوليسترول في الدم عند النساء في مرحلة انقطاع الطمث، ويقلل من الأعراض المصاحبة لمرحلة انقطاع الطمث، وتشمل الزيادة في الوزن والهبات الساخنة وسوء المزاج .
التخفيف من أعراض ما قبل الحيض :
يقلل غذاء ملكات النحل من بعض الأعراض المصاحبة لمرحلة ما قبل الحيض، وتشمل انحباس السوائل وزيادة الوزن والتهيج .
التئام الجروح :
-يعد غذاء ملكات النحل مضاد بكتيري طبيعي يساعد على الالتئام للجروح بشكل سريع ويحميها من التلوث، حيث يعمل على زيادة معدل حركة الخلايا الليفية المسؤولة عن سرعة التئام الجرح .
ضبط نسبة الكوليسترول في الدم والوقاية من أمراض القلب :
-يؤدي تناول غذاء ملكات النحل إلى خفض مستويات الكوليسترول الضار في الجسم، مما يؤدي إلى تدفق الدم في الجسم بشكل طبيعي، مما يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب .
ضبط نسبة السكر في الدم :
-تناول غذاء ملكات النحل يساعد على تقليل الالتهابات والإجهاد التأكسدي التي قد تصيب الجسم، مما يؤدي إلى تحسين مستوى الأنسولين في الدم وضبط نسبة السكر في الدم؛ لذا ينصح بتناوله للأشخاص المصابين بمرض السكري .

الخصائص العلاجية لغذاء ملكة النحل

علاج أعراض متلازمة ما قبل الحيض
بينت دراسة نشرت في مجلة Current Therapeutic Research أجريت عام 2002 على منتج (Natumin Pharma) الذي يحوي غذاء ملكات النحل وحبوب اللقاح عن طريق الفم ساهم في تقليل بعض من أعراض متلازمة ما قبل الدورة الشهرية مثل انحباس السوائل وزيادة الوزن والتهيج.
علاج تقرحات القدم السكري
بينت دراسة نشرت في مجلة wound care عام 2008 أن تطبيق مرهم من نوع  (Pediphar) الذي يحوي غذاء ملكات النحل والبانثينول على تقرحات قدم مريض السكري ولمدة 6 أشهر قد ساهم بالفعل بتطهير القدم وازالة الانسجة الميتة وتعزيز عملية الشفاء. ولكن لا زلنا بحاجة الى المزيد من الادلة والدراسات التي تدعم هذه النتيجة وتعززها.
علاج ارتفاع نسبة كولسترول الدم
أشارت دراسة نشرت عام 2006 في مجلة Journal of Pharmacy and Pharmacology الى أن تناول غذاء ملكات النحل عن طريق الحقن أو عن طريق الفم وتحت اللسان لمدة 2 الى 11 أسبوع قد يساهم بالفعل بخفض مستويات الكولسترول لدى الاشخاص الذين يعانون من ارتفاع في نسبته، الا اننا بحاجة الى المزيد من الادلة والاثباتات لتعزيز هذه النتائج.
علاج أمراض الجهاز التنفسي وحمى القش
قد يتم استخدام غذاء ملكات النحل كعلاج تقليدي لكل من الربو وأعراض بعض الامراض التنفسية الا ان هذا للأسف لم يتم اثباته، وعلى العكس من ذلك فقد ينصح بعض المختصون بتجنب تناوله بشكل خاص في هذه الحالات تجنبا لاي ردود فعل تحسسية خطيرة. ويدعي البعض كون له دور في التخفيف من أعراض حساسية القش (حمى القش) الا انه ما من ادلة علمية ودراسات تؤكد وتثبت صحة ذلك. وفي دراسة دنماركية نشرت في مجلة  Ugeskr.Laeger وأجريت عام 2005 على منتج غذاء ملكات النحل من نوع (Bidro)  وتم أخذه لمدة 3 الى 6 أشهر عن طريق الفم وبدءاً من  فترة سابقة لموسم حبوب اللقاح وخلالها ولم يبدو أي تحسن في الاعراض لدى المرضى الذين تناولوه ولم يحدث أي تحسن في احتقان الانف والعطس، وحساسية العيون.
الوقاية من السرطان
اشارت بعض الدراسات الى أن غذاء ملكات النحل قد يكون له دور في مقاومة السرطانات عن طريق تثبيط تدفق الدم الى الخلايا السرطانية، وهذا ما أكدته دراسة أجريت في جامعة  Gifu Pharmaceutical University اليابانية عام 2009 ونشرت في مجلة BMC Complementary and Alternative Medicine ورجح أن حامض معروف باسم  caffeic هو الذي يلعب الدور الاكبر كمضاد للالتهابات ومعزز للمناعة.

غذاء ملكات النحل للنساء الحوامل

– يحتوي غذاء ملكات النحل على بعض البروتينات والفيتامينات والمعادن والأحماض الدهنية والتي تعكس آثار إيجابية على النساء الحوامل من خلال تخفيف من أعراض انقطاع الطمث، وإدراره، والتخلص من الدم الفاسد من الجسم، وأيضاً التخفيف من أعراض انقطاع الدورة الشهرية وتحسين صحتها عند النساء وضبط مواعيدها، وتقليل خطر الإصابة بالالتهبات المهبل عند النساء .
– يعزز غذاء ملكات النحل قدرة المرأة على الإنجاب من خلال زيادة الهرمونات المرتبطة بالمبيض، مثل : هرمون الاستراديول، وهرمون البروجسترون ( يُعرف أيضاً بهرمون الحمل )، ويدعم غذاء ملكات النحل على تعزيز تكوّن الجريبات، وهي غلاف من الخلايا الجسدية التي تحتوي بداخلها على بويضات غير ناضجة .
– يقوم غذاء ملكات النحل بتنشيط الغدد التناسلية عند المرأة؛ لاحتوائه على عناصر الثيامين والنياسين الذين ينشطان الجهاز التناسلي عند المرأة، مما يزيد من فرص حدوث الحمل لديها، ويعمل أيضاً على زيادة حركة الرحم وزيادة النشاط في المبايض عند المرأة، مما يزيد أيضاً من فرص حدوث الحمل لديها .
– يعمل غذاء ملكات النحل على زيادة قوة انقباضات الحمل، مما يسهل على المرأة عملية الولادة، ويعالج حالات تسمم الحمل الذي قد يصيب النساء الحوامل، وأيضاً يحمي المرأة من التعرض للإمساك الذي قد يصيبها خلال فترة الحمل، ويساعد على إدرار الحليب للأم المرضع مع احتوائه على فوائد وعناصر غذائية تفيد الطفل المرضع .

تركيبة غذاء ملكات النحل

في الحقيقة فإن تركيبة الغذاء الملكي معقدة جدا وطويلة إلى درجة إلى أنه لا يمكننا وضعها في هذه الصفحة وعموما عند تجميع المركبات يمكننا القول أنه يحتوي على الفيتامينات أ، ب، ج، د، هـ، كما يحتوي على بروتينات دهنية وإنزيمات وهرمونات وأملاح معدنية مثل المنغنيز والكالسيوم والكلوريد والصوديوم والبوتاسيوم والكبريت والفوسفور والألومنيوم والماغنسيوم والسيليكون والحديد والنحاس والزنك، الكوبالت والسترونتيوم، الخ. لكن المدهش أن العلم الحديث مازال لم يتمكن من تحليل وفهم 3% من تركيبة غذاء ملكة النحل وتبقى تركيبة هذه النسبة مجهولة الى هذه اللحظة.



337 Views