فوائد فاكهة التنين الصفراء

كتابة هديل العتيبي - تاريخ الكتابة: 9 يونيو, 2021 7:43
فوائد فاكهة التنين الصفراء

فوائد فاكهة التنين الصفراء نتحدث عنها من خلال مقالنا هذا كما نذكر الفوائد الصحية الكاملة لفاكهة التنين ونشير لبعض المعلومات عنها.

فوائد فاكهة التنين الصفراء


يحسن صحة الجهاز المناعة
يكمن دور خلايا الدم البيضاء في مهاجمة وتدمير أي مواد ضارة يتعرض لها الجسم، ويعد تناول فاكهة التنين الصفراء فرصة لتقليل الإصابة بالعدوى وكذلك حماية هذه الخلايا من التلف، ويعود ذلك لمحتواها من الكاروتين وفيتامين C،حيث تعد أحد أفضل الأطعمة التي توفر هذا النوع من الفيتامينات، الذي يعمل كمضاد للإنفلونزا إلى جانب الفلافونويد، وبصفتها كذلك من مضادات الأكسدة التي تحد من الأضرار الناجمة عن الجذور الحرة، إضافة إلى دور البروتين والألياف وفيتامين B1 وفيتامين B2 وفيتامين B3 وكذلك الفسفور والكالسيوم والحديد في ذلك.
يساعد على الهضم
يقلل محتواها من الألياف الإصابة بالإمساك والارتجاع المعدي المريئي، كما يساعد مستوى السكريات قليلة التعدد oligosaccharides فيها على الهضم، فهي كالبريبيوتك تحسن صحة الأمعاء والهضم، ووفقًا لأبحاث نُشرت في مجلة the journal 3 Biotech، يعد البريبيوتك بديلًا لتحسين نوعية الحياة التي تتعدد فيها عوامل خطر الإصابة بالسمنة والسرطان وفرط الحساسية وأمراض الأوعية الدموية والأمراض التنكسية، كما يحسن توازن البكتيريا النافعة في الأمعاء، والبريبيوتك نوع من الألياف الغذائية التي تعزز نمو هذه البكتيريا، وأشهرها بكتيريا حمض اللاكتيك والبيفيدو بكتيريا، علمًا بأن الاستهلاك المنتظم لهذا النوع من الألياف يقلل الإصابة بالإسهال أو العدوى التي قد تُصيب القناة الهضمية.
يساعد على علاج السكري
تساعد الألياف على استقرار مستويات السكر في الدم، وبالتالي تسهيل عملية ضبط مستوياته، وبحسب دراسة ركزت على الحيوانات نُشرت في مجلة the Journal of Pharmacognosy Research، أظهرت هذه الفاكهة قدرة على تقليل الإجهاد التأكسدي، مما يحد من الإصابة ببعض المشكلات المرتبطة بالسكري، وقد أشارت بعض الأبحاث إلى أنها تُسهم في مقاومة الإنسولين لدى الفئران السمينة، وبالتالي تقلل الإصابة بالسكري، وفي نفس السياق أشارت مراجعة عام 2017 شملت مرضى السكري، أن انخفاضًا ملحوظًا لمستويات السكر في الدم قد حصل عند تناول فاكهة التنين مقارنة بآخرين لم يتناولوها، إضافة لانخفاض نسبة الجلوكوز في الدم لديهم.
يحافظ على صحة القلب
تقلل فاكهة التنين مستويات الكولسترول الضار وتحسن مستويات الكوليسترول المفيد، ما جعل منها صنفًا جيدًا لخفض مستويات الكوليسترول في الدم، وذلك بحسب دراسة ركزت على الحيوانات نُشرت في مجلة the Journal of Pharmacognosy Research، ومن ناحية أخرى تتركز أحماض أوميغا 3 الدهنية في بذورها، والتي بدورها تقلل مستويات الدهون الثلاثية، وبالتالي المحافظة على صحة القلب، وتقليل فرصة تراكم الرواسب في الأوردة والشرايين، وهذا سيقلل الإصابة بتصلب الشرايين والنوبات القلبية والسكتات الدماغية، ومن ناحية أخرى توفر هذه الفاكهة المغنيسيوم الذي يحسن صحة القلب.
يحافظ على صحة البشرة
يعود محتوى فاكهة التنين الصفراء من مضادات الأكسدة بالفائدة على صحة البشرة، حيث يحافظ على متانتها وشدتها، ليبدو المظهر متجددًا وأكثر شبابًا، إلى جانب الفسفور الضروري لإصلاح الخلايا ومكافحة الشيخوخة المبكرة، كما تكافح مضادات الأكسدة فيها علامات الشيخوخة بالحد من أضرار الجذور الحرة، كما تُسهم في علاج حروق الشمس وحب الشباب وجفاف الجلد، أما فيتامين C فيساعد على تفتيح البشرة، وجميع ذلك يفسّر استخدامها كقناع للوجه إذ يعد من أقنعة الوجه المنتشر استخدامها، ومن ناحية أخرى يمكن إضافة مسحوق أصنافها المجففة إلى العصائر اليومية لتبدو البشرة أكثر إشراقًا.
يقلل الإصابة بالسرطان
ومن فوائد فاكهة التنين الصفراء أيضًا، أنها تحتوي على الفايتو آلبومن وفيتامين C والليكوبين، وجميعها من مضادات الأكسدة الضرورية للجسم، فهي تقلل من الأضرار الناجمة عن الجذور الحرة وتقلل من الإصابة بالسرطان، فقد أثبت الليكوبين فعاليته ضد الخلايا السرطانية، حيث إن تناول كميات كبيرة من الأطعمة الغنية به يرتبط بانخفاض الإصابة بسرطان البروستاتا، وفي دراسة مخبرية نُشرت في مجلة Nutrition and Cancer أفادت بأن علاج خلايا سرطان المبيض بالليكوبين قد أعاق نمو الخلايا السرطانية وانتشارها، وقلل من فرصة استمرارية بقائها على قيد الحياة.

فاكهة التنين للحمل

تزويد الجسم بفيتامين C
في الواقع يعتبر فيتامين C من المواد الأساسية التي تلعب دورًا في نمو العظام والأسنان واللثة بشكل صحي لدى الجنين، مما يجعل هذا الفيتامين ذو أهمية بالغة، وتشير مصادر تغذويّة إلى أنّ النظام الغذائي للمرأة الحامل يجب أن يحتوي على 70 ملليغرام من فيتامين C كحدٍ أدنى في اليوم، حيث تساعد فاكهة التنين على تزويد الجسم بجزء من هذه الكمية، وقد يساعد تناول بعض الأطعمة الأخرى الغنية بهذا الفيتامين مثل الحمضيات أو التوت على تزويد الجسم بالكمية اللازمة، ومن الجدير بالذكر أيضًا أنّ فيتامين C الموجود في فاكهة التنين يساهم في تعزيز الجهاز المناعي لدى الأم والوقاية من أنواع العدوى المختلفة، فهذا الفيتامين يحمي كريات الدم البيضاء التي تعتبر جزءًا من الجهاز المناعي من التلف.
تحسين عملية الهضم
تساعد فاكهة التنين على تحسين عملية الهضم كأحد فوائد فاكهة التنين للحامل، حيث يزود هذا النوع من الفاكهة الجسم بالألياف التي تساعد على تعزيز صحّة الأمعاء وتحسين عملية الهضم بشكلٍ عام، وبالتالي، فإنّ تناول كميات كافية من الألياف التي قد توجد في فاكهة التنين أو غيرها يساعد على الوقاية أو علاج الإمساك الذي قد تعاني منه النساء الحوامل، ويحتاج الأشخاص البالغين إلى كمية من الألياف تتراوح ما بين 21 إلى 38 غرام من الألياف يوميًا، وتحتوي كل 100 غرام من فاكهة التنين على 2.9 غرام من الألياف أي ما يعادل 11% من الكمية اليومية المطلوبة.
تزويد الجسم بالكربوهيدرات
فاكهة التنين من أحد المصادر الطبيعية للكربوهيدرات التي تعتبر من المصادر الرئيسة لتأمين الطاقة اللازمة لعملية نمو الجنين، حيث تحتوي كل 100 غرام من فاكهة التنين على كمية من الكربوهيدرات تتراوح ما بين 9 إلى 14 غرام، وتشير الدراسات إلى أنّ الحد الأدنى من الكربوهيدرات التي يجب تناولها يوميًا خلال فترة الحمل هو 135 غرام، وبالتالي، فإنّ تناول فاكهة التنين بالإضافة إلى بعض أنواع الأطعمة الأخرى الغنية بالكربوهيدرات يساعد على تأمين الكمية اللازمة من الكربوهيدرات للمرأة الحامل، وبالإضافة إلى فوائد فاكهة التنين للحامل التي تم ذكرها، فإنّ فاكهة التنين تساعد على تزويد جسم المرأة الحامل بأنواع معينة من الدهون التي تساعد في تكون دماغ الجنين.

نبذة عن فاكهة التنين

فاكهة التنين أو بتايا‏ هي فاكهة تشمل العديد من أنواع الصبار، وأهمها التابعة لجنس شمعية خشبية والانتشار والموطن الأصلي للبتايا هو المكسيك، أمريكا الوسطى، أمريكا الجنوبية. وحاليا تزرع أيضا في شرق آسيا ودول جنوب شرق آسيا مثل أندونيسيا (وخاصة في شرق جاوة)، وتايوان وفيتنام وتايلاند والفلبين وسري لانكا وماليزيا ونيوزيلاندا، ومؤخرا بنغلاديش والأوروبيون هم من جلبوا هذه الفاكهة من العالم الجديد إلى أجزاء أخرى من العالم. على سبيل المثال، الهولنديون هم من أحضروا فاكهة التنين إلى تايوان.

أهمية فاكهة التنين في علاج حروق الجلد

-في فصل الصيف ، يتعرض الجلد للحروق والتسمير بسبب أشعة الشمس التي تخترق الأشعة فوق البنفسجية للبشرة ، ضعي هذا المزيج على بشرتك ، اخلطي ملعقة كبيرة من عصير الخيار وشراب فاكهة التنين وأضيفي إليهما ملعقة كبيرة من العسل ، ثم اتركي هذا المزيج السحري على وجهك لمدة نصف ساعة ، ثم اغسليه بالماء البارد أو الفاتر.
-كما أن هذه الفاكهة غنية بفيتامين B3 مما يجعلها مصدرًا مهمًا للترطيب والتنعيم ، كما يمكنك وضع كمية محدودة من عصير البيتايا على كرة قطنية وتمريرها على وجهك بلطف ثم غسلها بالماء الفاتر ، خاصة قبل الذهاب إلى الشاطئ لمساعدة بشرتك على الحماية من أشعة الشمس والأشعة فوق البنفسجية.
-كما أنه يقلل من الاحمرار لاحتوائه على فيتامين سي وفيتامين إي اللذين يعملان كواقي للبشرة من الأشعة فوق البنفسجية.



511 Views