قصة سيدنا سليمان مع الغراب

كتابة امينة مصطفى - تاريخ الكتابة: 23 أغسطس, 2021 11:10
قصة سيدنا سليمان مع الغراب

قصة سيدنا سليمان مع الغراب نقدمها لكم من خلال مقالنا هذا كما نذكر لكم قصص محتلفة أخرى عن سيدنا سليمان مثل قصة سيدنا سليمان مع ملك الموت ونشير إلى لماذا الغراب مكروه والختام معلومات عن سيدنا سليمان.

قصة سيدنا سليمان مع الغراب

-ذات يوم رأي سيدنا سليمان عليه السلام غراباً عجوزاً انهكته السنين، ولاحظ أن احدي عينيه مفقوده، فسأله عن السبب، فأجابه الغراب : إنها قصة طويلة مليئة بالغرابة، فطلب سيدنا سليمان عليه السلام من الغراب أن يقص عليه قصته، فقال الغراب : عندما كنت في ريعان شبابي، كنت لا اترك ركناً من الجو الفسيح الا جلته، كنت احلق بين السماء والارض واسبح لله عز وجل الي خلق الكون، وفي يوم من الايام بينما أن محلق في الهواء، رأيت ضوءاً ينبعث من الارض، كانها اشعة الشمس، فدنوت شيئا فشيئاً من الضوء لأري ما مصدره، ورأت أمر عجيب حقاً، قال سيدنا سليمان : ماذا رأيت ؟ فأجاب الغراب : كانت بلدة مبنيه اسواها من الذهب وجدرانها كلها من الذهب، وفيها من الانعام والخيرات كل شئ، وكل ما يمكن أن يذكره الانسان تجده هناك .
-فسأل سيدنا سليمان عليه السلام : ماذا عن اهلها ؟ فقال الغراب : كرمهم فاق كل كرم، فما عهد الغراب أن يكرمه الإنسان، نعم قد أكرمني أهلها بعيراُ نحر لأجلي، و مكثت هناك شهورا ثم غادرتهم لأجول من جديد في باقي بقاع الارض والسماء، وبعد عدة سنوات عدت الي هذه البلدة، فوجدتها قد اصبحت كلها فضة ولم يعد هناك سور ذهبي، والاهالي ايضاً اكرموني هذه المرة ولكن بشاة، بقيت عندهم شهوراً قليلة ثم ذهبت وانا لا اعرف سبب هذا التغير، فسأل سيدنا سليمان عليه السلام : هل عدت إليهم من جديد ؟ فقال الغراب : اجل عدت بعد عام، و لكن حال البلد ساء أكثر؛ لقد بني هذه المرة من نحاس، و لم أحض إلا بدجاجة فقد قلت خيراتهم و أنعامهم، أكلت الدجاجة و عدت أدراجي أكمل رحلاتي.
-مرت سنة اخري ثم عدت لأتفقد احوال هذه البلدة، لعل حالها قد عاد لما كان عليه، ولكن هيهات، فقد وجدت مدينة طينيه اهلها لا يجدون ما يأكلون، ضاعت منهم كل أرزاقهم، دنوت من أهلها لأعرف سبب هذا و لم أتمكن إلا من سماع أن هذا الفقر سببه الحية اللعينة، و إذا بي أصاب بحجر فقأت عيني لقد كانت من صبي أراد اصطيادي ليأكلني من شدة الجوع فهربت مسرعاً ولم اعرف شيئاً عن هذه الحية، وما ذنبها في فقرهم، وهذه هي قصة فقداني لعيني في هذه المدينة العجيبة .
-بعد سماع قصة الغراب قرر سيدنا سليمان عليه السلام زيارة هذه المدينة ليعرف تفاصيل أحوالها الغريبة، و طلب من الغراب أن يدله عليها. وعندما وصل اليها سيدنا سليمان سأل اهلها عن سبب فقرهم، فأخبروه أن منع خيراتهم كانت بئر كبيرة بالمدينة، وكانت المدينة مبنية من الذهب، وذات يوم اتت حية عظيمة سكنت البئر، وبدأت تقل موارد البلدة شيئا فشيئاً حتي اصبح من المستحيل اخراج الحية من البئر، لان الرمال قد غطتها بالكامل، وبالتالي ساء حال اهل البلدة حتي اصبحوا لا يجدون ما يأكلوه، امر سيدنا سليمان عليه السلام الريح أن تهب علي البئر لتخرج منها الرمال، وبعدها خرجت الحية من البئر بعد أن حسبتها الرمال هناك لسنوات، فضربها سيدنا سليمان عليه السلام وجنوده علي رأسها حتي ماتت، كان إسم الحية هو “لس”.اقتلع سيدنا سليمان نابيها(كان كبيرين نظرا لعظمة الأفعى التي ملأت بئرا) و جعلهما بابا كبيرا للمدينة، و سميت بذلك المدينة “نابُ لِس” و مع مرور السنين أصبح ينطق اسمها “نابلس” .

قصة سيدنا سليمان مع ملك الموت

-خلال أحد الأيام كان ملك الموت يجلس عند سيدنا سليمان متمثلا في صورة جميله ، وخلال الجلسة كان أحد وزراء سليمان بصحبته ، وتبادل سليمان وملك الموت أطراف الحديث وبينماوزيره جالس في أطراف حضرة سليمان فلماانتهت زيارة ملك الموت لسليمان حدث تطور مثير .
-التطور المثير تمثل في مغادرة الرجل ذي الهيئة الجميلة حضرة سليمان وبعدها تساءل الوزير مخاطبا نبي الله :من هذا الرجل الذي كان يجلس امامى ثم انصرف فرد سليمان عليها السلام علي وزيره لماذا تسأل عن الرجل قال الوزير : لأنني رأيته ينظرإلي نظرات غريبة عجيبة فما كان من نبي الله الإ أن فاجأ وزيره قائلا : إنه ملك الموت بشكل زاد من رعب الوزير لاسيما أن ملك الموت كان ينظر إليه نظرات عجيبة ومتفحصةخلال الجلسة.
-وزير نبي الله سليمان لم يكتف بذلك بل طلب من نبي الله سليمان طلبا غريبا بالقول : استحلفك بالله يا سليمان أن تأمر الريح أن ترسلني إلي بلاد الهندفاستغرب نبي الله ورد قائلا :هل يوفر هذا السفرطوق نجاة من قضاء الله إذا الكتاب قد قضي أجله؟.
-حجة سيدنا سليمان لم تقنع وزيره بالتراجع بل صمم علي طلبه وألح في مناشدة نبي الله أن يجيبه : يا نبي عليك بالله أن تأمر الريح أن تذهب بى بعيدا إلي بلاد الهند فما كان من سليمان عليه السلام الإ أن استجاب وإصدار تعليماته للرياح فحملت الوزير إلي بلاد الهند
“الوزير و الانتقال إلي الهند “
-وفي لحظات محدودة حملت الرياح وزير سليمان إلي الهندوعاد ملك الموت لزيارة سيدنا سليمان مجددا فبادره الأخير بالقول لماذا كنت تنظر إلي الوزير هكذا ، فرد عليه يانبي الله : عجبت أن هذا الرجل كان يجلس عندك في هذاالمكان لان الله أمرني بقبض روحه في بلاد الهند فلما رأيته جالسا عندك.
-ملك الموت استمر في مخاطبة نبي الله سليمان قائلا : يارب لقد أمرتني بقبض روحه في بلاد الهند فما الذي جاء به في مجلس سليمان في القدس ها هنا فلما حان وقت قبض روحه ذهبت إلي بلاد الهند لأنفذ أوامر الله فوجدته في انتظاري ينتظر قضاء الله عز وجل.

لماذا الغراب مكروه

-يتميز الغراب بهيبة صوته الذي جعل الناس تتشاءم من رؤيته أو سماع صوته إضافة إلى لونه الأسود القاتم وقد ذكر ابن حجر في الفتح أن التشاؤم بالغراب والاستدلال بنعابه على الشر والخير من أعمال الجاهلية فأبطل الإسلام ذلك، قال: وكان أهل الجاهلية يتشاءمون به فكانوا إذا نعب مرتين قالوا آذن بشر وإذا نعب ثلاثا قالوا آذن بخير فأبطل الإسلام ذلك وكان ابن عباس إذا سمع الغراب قال: اللهم لا طير إلا طيرك ولا خير إلا خيرك ولا إله غيرك.وورد ذكره في القرآن، في سورة المائدة: “وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ ابْنَيْ آدَمَ بِالْحَقِّ إِذْ قَرَّبَا قُرْبَانًا فَتُقُبِّلَ مِن أَحَدِهِمَا وَلَمْ يُتَقَبَّلْ مِنَ الآخَرِ قَالَ لأقْتُلَنَّكَ قَالَ إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ /27 لَئِن بَسَطتَ إِلَيَّ يَدَكَ لِتَقْتُلَنِي مَا أَنَاْ بِبَاسِطٍ يَدِيَ إِلَيْكَ لأقْتُلَكَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ /28 إِنِّي أُرِيدُ أَن تَبُوءَ بِإِثـْمِي وَإِثـْمِكَ فَتَكُونَ مِنْ أَصْحَابِ النَّارِ وَذَلِكَ جَزَاء الظَّالِمِينَ /29 فَطَوَّعَتْ لَهُ نَفْسُهُ قَتْلَ أَخِيهِ فَقَتَلَه فَأَصْبَحَ مِنَ الْخَاسِرِينَ /30 فَبَعَثَ اللَّهُ غُرَابًا يَبْحَثُ فِي الأَرْضِ لِيُرِيَهُ كَيْفَ يُوَارِي سَوْءَةَ أَخِيهِ قَالَ يَا وَيْلَتَى أَعَجَزْتُ أَنْ أَكُونَ مِثْلَ هَذَا الْغُرَابِ فَأُوَارِيَ سَوْءَةَ أَخِي فَأَصْبَحَ مِنَ النَّادِمِينَ /31.
-ولقد جاءت تفاسير علماء المسلمين لهذه الآيات أن الغراب أتى ليعلم الإنسان العدل أولاً، وكيف يواري الأخ سوءة أخيه ثانيًا، وفي قصص إسلامية أخرى عن الغربان أنها تعيش حياة منظمة على صعيد العدالة القائمة بين الغراب وبني جنسه، حيث تقول بعض القصص أن للغربان محكمة تتشكل بالفطرة في عالم هذه الطيور حيث تتمثل تلك المحكمة في عدة أحكام على عدة جرائم تحصل فيما بينها ومنها: عندما يقوم أحد الغربان باحتلال عش ليس له، أو تخريبه، تقضي هذه المحكمة بإلزام المعتدي ببناء عش جديد لصاحب العش المعتدى عليه.

معلومات عن سيدنا سليمان

1-جمع الناس والوحش والطير يريد أن يخبرهم إنه قد حصل على الحكم والملك وقال لهم ” وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ وَقَالَ يَا أَيُّهَا النَّاسُ عُلِّمْنَا مَنْطِقَ الطَّيْرِ وَأُوتِينَا مِنْ كُلِّ شَيْءٍ إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْفَضْلُ الْمُبِينُ ” وحشر لسليمان الوحش والطير والإنس والجن بدأت تتجمع لسليمان عليه السلام ما أعظمها من مملكة .
2-إن سليمان عليه السلام كانت تعرفه بني إسرائيل لحسن خلقه وإيمانه مثل ابيه فأحبوه واحبوا اباه.
3-قد تولى سليمان عليه السلام الحكم على بني إسرائيل.
4-كان اعظم ملك على وجه التاريخ وأعظم مملكة اعطيت لسليمان عليه السلام ” وَحُشِرَ لِسُلَيْمَانَ جُنُودُهُ مِنَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ وَالطَّيْرِ فَهُمْ يُوزَعُونَ ” .
5-قد أعطاه الله منطق الطير والوحش حتى النمل كان يعلم كلامها كل الحيوانات كان يفهم منطقها سليمان عليه السلام.
6-كان سليمان عليه السلام كان يمشي ويسمع صوت النمل.



1337 Views