ما هي الحوسبة السحابية

كتابة سالي - تاريخ الكتابة: 23 أكتوبر, 2023 10:47
ما هي الحوسبة السحابية

ما هي الحوسبة السحابية وما هي انواع الحوسبة السحابية واهم فوائدها كل ذلك سنتعرف عليه بالتفصيل في هذه المقالة.

ما هي الحوسبة السحابية

ما هي الحوسبة السحابية
ما هي الحوسبة السحابية
 ​​على مدار العقد الماضي، أصبحت الحوسبة السحابية بديلاً هامًا لمصادر تقنية المعلومات للمؤسسات في جميع أنحاء العالم. ويلحظ العالم تزايد من خدمات البنية الأساسية والبرامج التي تدعم الخدمات السحابية بشكل اساسي.تتيح لك خدمات الحوسبة السحابية عدة مميزات الى جانب الأمان والحماية اهمها التعافي من الكوارث حيث ان تخزين البيانات في السحابة يجعلها متاحة دائما بدون أي تأثير بأي عوامل تصيب الاجهزة الموجودة لديك مثل أجهزة الكمبيوتر ،الهاتف المحمول ،الخوادم فان تعرضها لانقطاع للكهرباء أو كوارث طبيعية لا يفقدك بياناتك المهمة، حيث أن خدمات الحوسبة السحابية توفر مستويات عالية جدًا من إمكانية الوصول ، و قابلية التعافي من الكوارث طالما يوجد اتصال موثوق. كما انها توفر لك السرعة في الوصول للبيانات او التطبيقات الخاصة بك من اي مكان وباي وقت مع مرونة عالية في تحديد مستويات الوصول بحسب الحسابات وتخصصيها مما يزيد من الكفاءة والإنتاجية. ​
الحوسبة السحابية هي نموذج يتيح الوصول الشبكي السهل وحسب الطلب إلى مجموعة مشتركة من الموارد الحاسوبية القابلة للتكوين مثل الشبكات والخوادم والتخزين والتطبيقات والخدمات البرمجية التي يمكن توفيرها وإطلاقها بشكل سريع بأقل جهد إداري أو تفاعل بشري مع مقدم الخدمة. وتتألف الحوسبة السحابية من خمس خصائص رئيسية وثلاثة نماذج للخدمة وأربعة نماذج للنشر

فوائد الحوسبة السحابية

فوائد الحوسبة السحابية
فوائد الحوسبة السحابية

تتيح الحوسبة السحابية للمستهلكين والشركات على حدٍ سواء تخزين جميع تطبيقاتهم وبياناتهم عبر الإنترنت، بدلاً من تخزينها محلياً على جهاز كمبيوتر أو جهاز محمول. قد تستخدم الشركات الحوسبة السحابية للتعاون والتواصل والإنتاجية وإدارة المشاريع والنسخ الاحتياطي للملفات وتحليل البيانات وأدوات تطوير البرامج والمزيد.

أنواع الحوسبة السحابية

أنواع الحوسبة السحابية
أنواع الحوسبة السحابية

يوجد عِدة أنواع من الحوسبة السحابية، والتي تختلف حسب الاستخدام والخدمات التي تدعمها، وفيما يأتي أبرز هذه الأنواع:

السحابة العامة (Public cloud)
تعود ملكية السحابات العامة وتشغيلها إلى موفري الخدمات السحابية من جهاتٍ خارجية، مثل مايكروسوفت أزور (Microsoft Azure) أو خدمات أمازون ويب (Amazon Web Services (AWS))، حيث تُعتبر جميع الأجهزة، والبرامج، والبنية التحتية الأخرى الداعمة مملوكة ومدارة من قِبل هذه الجهات، ويُمكن أن تكون بعض خدماتها مجانية أو تتطلب اشتراكًا مدفوعًا.

السحابة الخاصة (Private cloud)
تُشير السحابة الخاصة إلى موارد الحوسبة السحابية المستخدمة حصريًا من قِبل شركة أو مؤسسةٍ واحدة، حيث يُمكن أن توجد في مركز البيانات الخاص بالشركة، أو قد تدفع بعض الشركات لمقدمي خدمات الحوسبة السحابية من الجهات الخارجية لاستضافة السحابة الخاصة بهم، وتتم صيانة الخدمات والبنية التحتية فيها من خلال شبكةٍ خاصة بالشركة.

السحابة الهجينة (Hybrid cloud)
يجمع هذا النوع بين كلٍ من السحابات العامة والخاصة، حيث تكون مرتبطة ببعضها البعض من خلال تقنيات معينة تسمح بمشاركة البيانات والتطبيقات فيما بينها، مما يمنح الشركة والمستخدمين مرونًة أكبر في العمل.

خصائص الحوسبة السحابية

خصائص الحوسبة السحابية
خصائص الحوسبة السحابية

​تستفيد الحوسبة السحابية من العديد من العناصر مثل قابلية القياس، المحاكاة الافتراضية، والمرونة، وكفاءة التكلفة، والخدمات الموجهة، والسرعة، وما إلى ذلك. ويتم دمج هذه العناصر تحت تعريف المعهد الوطني للمعايير والتقنية “NIST “في خمس خصائص رئيسية:​

  1.  الخدمة الذاتية حسب الطلب: تقديم الخدمات الحاسوبية من جانب واحد، مثل وقت الخادم التخزين على الشبكة التي ينشئها المستخدم النهائي حسب حاجته دون تفاعل بشري معكل مقدم خدمة.​
  2. الوصول الشبكي الواسع: توفر الخدمات عبر الشبكة مع إمكانية الوصول عبر الطرق والوسائل القياسية التي تمكن استخدام المستهلك للخدمة من خلال منصات مختلفة مثل الهواتف الذكية والحواسب المحمولة والحواسب المكتبية.​
  3.  تجميع الموارد: ​ تجميع موارد الحوسبة لخدمة العديد من المستهلكين باستخدام نموذج متعدد العملاء، مع تعيين الموارد المادية والافتراضية المختلفة وإعادة تعيينها حسب الطلب، وهناك درجة من استقلالية الموقع حيث يتمكن المشترك من تحديد الموقع عند مستوى عالي مثل الدولة أو المنطقة او مركز البيانات ولكن دونا الموقع الدقيق للموارد المقدمة، وتتضمن الأمثلة على الموارد مساحات التخزين والمعالجة والذاكرة وسعة نطاق الشبكة والحواسب الافتراضية. ​
  4. المرونة والسرعة: ​ توفير الخدمات بشكل سريع ومرن بما يسمح بتوسيع نطاق الموارد المستخدمة أو تخفيضه بسرعة، علما بان في هذه الخطوة تتم تلقائيا في بعض الحالات، وبالنسبة للمستهلك غالبا ما تكون الخدمات المتاحة لتقديمها غير محدودة ا غالبا ويمكن شراؤها بأي كمية في أي وقت
  5.  قياس الخدمة:​ ​يتم استخدام الموارد الحاسوبية من خلال الاستفادة من قدرة القياس عند مستوى معين من التجريد بما يتناسب مع نوع الخدمة مثل التخزين والمعالجة وسعة النطاق وحسابات المستخدمين النشطة. ويمكن حساب معدل استخدام الموارد والتحكم فيه والإبلاغ عنه بما يوفر الشفافية لكل من مقدم الخدمة والمستهلك للخدمة المستخدمة.


84 Views