متى اليوم الوطني للكويت بالهجري

كتابة امتنان العلي - تاريخ الكتابة: 6 سبتمبر, 2020 9:40
متى اليوم الوطني للكويت بالهجري

متى اليوم الوطني للكويت بالهجري واهم المعلومات عن اليوم الوطني للكويت في هذا المقال.

دولة الكويت

يعمل في دولة الكويت الكثير من العمالة العربية والأجنبية كذلك، ولدولة الكويت مكانة اقتصادية مميزة، حيث ​تبلغ مساحة دولة الكويت ما يعادل  17.818 كيلو مترًا مربعًا، وهي بذلك من ضمن أصغر الدول العربية من حيث المساحة، وتقع دولة الكويت في شبه الجزيرة العربية، وتحديدًا في الزاوية الشمالية الغربية للخليج العربي، بين خطي العرض 28.30 و 30.06 شمالاً، وخطي الطول 46.30 و 48.30 شرقًا، ويوجد على حدود الكويت من جهة الشمال وكذلك الشمال الغربي الجمهورية العراقية، أما عن جهة الجنوب وكذلك الجنوب الغربي فتحدها المملكة العربية السعودية، كما يحدها من الشرق الخليج العربي

العيد الوطني الكويتي

العيد الوطني الكويتي هي عطلة رسمية احتفالاً بذكرى استقلال الكويت عن المملكة المتحدة، ويحتفل به في 25 فبراير من كل عام.وكانت الكويت قد حازت على استقلالها في 19 يونيو 1961 في عهد الشيخ عبد الله السالم الصباح، وقد شهدت الذكرى السنوية لذلك التاريخ أول احتفال كويتي بعيد الاستقلال، حيث اُقيم في 19 يونيو 1962، وظل الكويتيون يقيمون عيد الاستقلال الكويتي في 19 يونيو من كل عام ما بين عامي 1962-1964، حتى صدر في 18 مايو 1964 مرسوم أميري جرى بموجبه دمج عيد الاستقلال بعيد جلوس الأمير عبد الله السالم الصباح الموافق يوم 25 فبراير من كل عام بداية من عام 1965، نظرًا لحرّ الصيف الشديد في الكويت الذي يحول دون إقامة احتفالات تتناسب مع المناسبة. ومنذ ذلك الحين والكويت تحتفل بعيد استقلالها في هذا التاريخ الذي أصبح يسمى بـ”العيد الوطني”.

عيد تحرير الكويت

عيد التحرير هو يوم يحتفل فيه في 26 فبراير من كل سنة في الكويت،بمناسبة تحرير الكويت سنة 1991 من الاحتلال العراقي إبان حرب الخليج الثانية. وهو أحد أيام عطل الرسمية بالكويت ويصادف 26 فبراير مع العيد الوطني للكويت الذي يحتفل فيه في 25 فبراير من كل عام.

متى اليوم الوطني للكويت بالهجري

بما ان التاريخ الهجري غير ثابت فيعتبر التاريخ الرسمي للمناسبه بالميلادي وهو 25 فبراير من كل عام .

إجازة اليوم الوطني للكويت

تحتفل دولة الكويت كل عام باليوم الوطني لها رسميًا في الخامس والعشرين من شهر فبراير، وذلك تزامنًا مع احتفالات الكويت بيوم الاستقلال عن المملكة البريطانية المتحدة في التاسع عشر من يونيو لعام 1961م، وذلك في عهد الشيخ عبد الله السالم الصباح.
واستمرت الكويت في الاحتفال باليوم الوطني لها في هذا التاريخ إلى أن تم دمجه في الثامن عشر من مايو لعام في 1964م ليصبح في الخامس والعشرين من فبراير، ويعود ذلك إلى حر الصيف في شهر مايو في دولة الكويت، وذلك ما يحول دون إقامة الاحتفالات المناسبة والتي تلائم ذكرى كهذه.
وتقوم دولة الكويت بالاحتفال بهذا اليوم بالعديد من الاحتفالات والحفلات المميزة، حيث تُقام الحفلات الغنائية بالإضافة إلى إقامة مهرجان هلا فبراير، الذي يقام احتفالا باليوم الوطني في دولة الكويت.
وتحتفل دبي أيضا باليوم الوطني الكويتي وذلك عن طريق إقامة مجموعة من الفعاليات والعروض الترويجية التي تضفي الأجواء المبهجة، وتساهم في تقديم تجارب مميّزة لزوار دبي من دولة الكويت، لقضاء أوقات رائعة في المدينة، وتؤكد هذه الاحتفالات على عمق العلاقات الأخوية القوية بين كل من دولة الإمارات العربية المتحدة ودولة الكويت،  كما سيضاء برج خليفة في دبي بألوان علم الكويت في اليوم الوطني للكويت.

فعاليات العيد الوطني الكويتي

وفي العيد الوطني الكويتي تلبس الكويت حلّتها الجديدة الزاهية استعدادًا لعيدها الوطنيّ، وهناك مجموعةٌ من الفعاليات تُقام احتفالًا بالعيد الوطنيّ، مع التجهيز المسبَق له؛ حيث تبدأ المدارس بتحضير العروض الطلابيّة، كما تقوم جميعُ السفارات الكويتيّة المنتشرة في أنحاء العالم بإعلانها ببدء الاحتفال بالعيد الوطني الكويتي، كما تبدأ مراسمُ التسوّق منذ بداية شهر شباط استعدادًا للعيد الوطنيّ الكويتيّ، كما تستقبل الكويتُ كافة الفئات العمرية من الناس من جميع أنحاء العالم لمشاركة تلك الفرحة.
ومن الفعاليات المُقامة أيضًا في يوم العيد الوطني الكويتي فعاليّاتُ الطعام، كما تمتلئ سماءُ الكويت بالأضواء والألعاب النارية، كما تقام مهرجاناتٌ غناء كثيرةٌ في ذلك اليوم؛ حيث تقوم بها فرقٌ غنائيّةٌ متنوّعةٌ مثل فرقة ميامي؛ حيث تقدّم الفرقة مجموعةً من الأغاني المتنوعة والمشهورة والمحببة من قبل الجماهير المجتمعة في ذلك اليوم، كما تُقام بعضُ الفعاليات في أماكن لعب الأطفال؛ بحيث تقام العديدُ من الألعاب والمسابقات للأطفال بجوٍّ يسوده المرحُ والسعادة، وتُقام مسابقات طهي، وورش عملٍ مختلفة، ومراكز للتسوّق متنوعة، كما تُقام بعض فقرات التراث الشعبيّ، فتمتلئ الكويتُ بالفرح والنشوة بذلك اليوم العظيم.

معلومات عن اليوم الوطني للكويت

– يعتبر يوم 19 يونيو عام 1961 التاريخ الحقيقي لاستقلال الكويت عن الاحتلال البريطاني حين وقع الأمير الراحل الشيخ عبدالله السالم الصباح الحاكم الـ 11 للكويت وثيقة الاستقلال مع المندوب السامي البريطاني في الخليج العربي السير جورج ميدلتن نيابة عن حكومة بلاده وألغى الاتفاقية التي وقعها الشيخ مبارك الصباح الحاكم السابع للكويت مع بريطانيا في 23 يناير عام 1899 لحمايتها من الأطماع الخارجية.
– بدأت الكويت احتفالها بعيدها الوطني الأول في 19 يونيو عام 1962 حيث أقيم بهذه المناسبة عرضاً عسكرياً كبيراً في المطار القديم الواقع بالقرب من (دروازة البريعصي).
– في 18 مايو عام 1964 تقرر تغيير ذلك اليوم ودمجه مع يوم 25 فبراير الذي يصادف ذكرى جلوس الأمير الراحل عبدالله السالم الصباح تكريما له ولدوره المشهود في استقلال الكويت وتكريس ديموقراطيتها ومنذ ذلك الحين والكويت تحتفل بعيد استقلالها في 25 فبراير من كل عام.
– يوافق اليوم الوطني هذا العام مرور 40 سنة على انطلاق النشيد الوطني ففي يوم 25 فبراير عام 1978 شهدت البلاد بث النشيد الوطني لدولة الكويت بعد اقراره من قبل مجلس الوزراء ليحل بديلا عن (السلام الأميري) الذي كان معمولا به سابقا وقد كان من كلمات الشاعر الراحل أحمد مشاري العدواني وتلحين الموسيقار الراحل إبراهيم الصولة وتوزيع الراحل أحمد علي.
– يمثل فبراير شهر احتفالات وطنية في الكويت، إذ يحتفل الكويتيون في اليوم التالي من اليوم الوطني “26 فبراير” بذكرى تحرير الكويت بعد حرب الخليج الثانية 1991.



800 Views