هل مرض أبو صفار خطير

كتابة فريدة مهدي - تاريخ الكتابة: 13 مارس, 2023 4:11
هل مرض أبو صفار خطير

هل مرض أبو صفار خطير سوف نتحدث كذلك عن أسباب أبو صفار للكبار وما هو الأكل الممنوع لمرض أبو صفار وهل يستمر الصفار اكثر من شهر؟ كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

هل مرض أبو صفار خطير

يُمكن بالفعل أن يُصبح مرض أبو صفار خطيرًا في حال ازدادت نسبة هذا المركب كثيرًا إلى درجة الإصابة بمضاعفات لا يُحمد عقباها، سواء عند الرضع الصغار أو البالغين.
بالنسبة للبالغين فيُعد البيليروبين مرتفعًا في حال كان مستواه في الدم يُساوي 2.5 مجم \ ديسيلتر أو أكثر.
فهو يُعد مرتفعًا بالنسبة لدى الرضع في حال ارتفاعه لأكثر من 5 مجم \ ديسيلتر (86 مول \ لتر) في اليوم أو إذا كان يزيد مستواه عن 17 مجم لكل ديسيلتر (290 مول \ لتر)، أو في حال ظهرت على الرضيع علامات وأعراض توحي بإصابته بمرض خطير.

أسباب أبو صفار للكبار

-التهاب الكبد الحاد: بسبب ضعف الكبد على الاقتران وإفراز البيليروبين مما يؤدي إلى تراكمه.
-تلف دائم في الدماغ: ويصيب الأطفال حديثي الولادة الذين يعانون من اليرقان، حيث أن عدم العلاج يؤدي إلى إصابة الطفل بتلف دائم في الدماغ.
-انسداد القناة الصفراوية: يمنع الكبد من إزالة والتخلص من البيليروبين.
-فقر الدم الانحلالي: عند تكسير نسبة عالية من كريات الدم الحمراء فهذا يؤدي لزيادة إنتاج البيليروبين.
-متلازمة غيلبرت (Gilbert’s Syndrome): وهو من الأمراض الوراثية حيث أنه يضعف قدرة الإنزيمات على معالجة إفراز الصفراء.
-الركود الصفراوي: الركود الصفراوي يؤدي إلى قطع تدفق الصفراء من الكبد مما يؤدي إلى بقاء العصارة الصفراوية التي تحتوي على البيليروبين المترافق في الكبد بدلًا من إفرازها.
-التهاب القناة الصفراوية: يسبب الالتهاب إفراز العصارة الصفراوية وتراكم البيليروبين مما يؤدي للإصابة باليرقان.

ما هو الأكل الممنوع لمرض أبو صفار

1-الأغذية المعلبة
تحتوي العديد من الأطعمة المعلبة، خاصة اللحوم الباردة والخضروات، على مستويات عالية من المواد الحافظة.
تتركب المواد الحافظة من أشكال الملح مثل النترات والكبريتات، الذي بدوره يعمل على تجفيف الجسم، مما يصعّب من عملية الهضم والتمثيل الغذائي، ويزيد الإجهاد على الكبد.
2-الكحول
الإفراط في تناول الكحول قد يتسبب في حدوث خلل في وظائف الكبد والإصابة بالتليف.
3-الكربوهيدرات
يحتوي كل من الصودا والخبز الأبيض والمعكرونة على كميات عالية من السكر، الذي يؤثر على وظائف الكبد، ويسبب السمنة ومرض السكري من النمط.
4-الدهون المشبعة وغير المشبعة
تحتوي الأطعمة المقلية والدهنية والسريعة على كميات كبيرة من الدهون المشبعة وغير المشبعة التي يصعب هضمها، خاصة تلك المعدة بزيوت نباتية مهدرجة جزئياً.
وتعد مشتقات الألبان بما في ذلك الجبن والحليب كامل الدسم والزبادي من المنتجات الغنية بالدهون المشبعة.
تشير الدراسات إلى أن الأشخاص الذين يستهلكون كميات كبيرة من الدهون المشبعة وغير المشبعة، تزيد فرصة إصابتهم بالبدانة وسوء التغذية وأمراض الكبد واليرقان.
لذلك عليك الحد من تناول الدهون المشبعة إلى 5% من إجمالي السعرات الحرارية، تجنب الدهون غير المشبعة كلياً.
5-لحم البقر ولحم الخنزير
يحتوي لحم البقر والخنزير على مستويات عالية من الأحماض الأمينية الحيوانية والدهون، التي قد تكون صعبة الهضم وتضع ضغطاً على الكبد.
تشير معظم الدراسات إلى أن اللحوم الخالية من الدهن، مثل الدواجن والأسماك هي مصادر بروتينية أكثر ملائمة للكبد.
6-المأكولات البحرية غير المطبوخة جيداً
قد تحتوي الأسماك والمحار غير المطهوة جيداً على السموم والفيروسات والبكتيريا، التي تضر الكبد والأعضاء الأخرى في الجهاز الهضمي.

هل يستمر الصفار اكثر من شهر؟

يختلف يرقان حليب الثدي عن يرقان الرضاعة الطبيعية في أنَّه يحدث في نهاية الأسبوع الأول من الحياة، ويمكن أن يزول من تلقاء نفسه في غضون أسبوعين من العمر أو أن يستمرَّ لعدَّة أشهر.



114 Views